اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / بالصــور:” الجالية الصحـراوية ببلجيكا تخـلد ذكـرى الوحدة الوطنية وتعلن الإستنفار الشامل من أجل الوطن و مكتسباته”

بالصــور:” الجالية الصحـراوية ببلجيكا تخـلد ذكـرى الوحدة الوطنية وتعلن الإستنفار الشامل من أجل الوطن و مكتسباته”

أفادت الأستاذة “سارة محمد لعروسي” الناطقة الرسمية بإسم الشبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية على كافة التراب البلجيكي، أن الجالية الصحراوية بمنطقة خيل  ضربت موعدا نضاليا آخر يوم أمس السبت، عندما أقدمت على تنظيم حفل وطني من أجل تخليد ذكرى  عيد الوحدة الوطنية وذكـرى بناء أول خيمة بمخيم أڭديم أزيك.  

وقد تميز الحفل بمشاركة وفداً صحراوياً هاماً، تتقدمه مبعوثة الحكومة الصحراوية الأخت فاطمة المهدي عضو الأمانة الوطنية و الأمينة العامة لاتحاد النساء الصحراويات، و ممثل الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء و وادي الذهب ببلجيكا الاخ محمد عالي الزروالي.   

الجالية الصحراوية ببلجيكا أعلنت عن  الإستنفار الشامل من أجل الوطن و حماية مكتسباته كما وجهت بياناً قوياً بشأن الحدث وجاءت في مضامينه :  

“الثاني عشر من أكتوبر 1975 هو تاريخ إرتقاء الصحراوييين من المجتمع القبلي العشائري الضيق إلى شعب موحد يتبنى مبادئ الثورة الستة عشر و يكافح بها من أجل الحرية و الاستقلال. هي نفس الثورة و نفس المبادئ التي تجرم كل اشكال التعامل القبلي المهدد لوحدة الشعب الصحراوي التي بدونها يكون استمرار الثورة و نجاحها مهددين.  

نعم، هي الوحدة الوطنية أحد أهم دعامات الدولة المدنية الدمقراطية التي يطمح الشعب الصحراوي الى استكمال بنائها قبل و بعد بلوغ الاستقلال الوطني الكامل. هي الوحدة الوطنية التي تجعل من الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء و وادي الذهب الممثل الوحيد و الشرعي للشعب الصحراوي.  إن تاريخ 12 أكتوبر يتزامن كذالك مع تاريخ بناء أول خيام أكديم إزيك الذي تم فيه تجسيد مفهوم الوحدة على أرض الواقع ليشكل محطة تاريخية في نضالات الارض المحتلة ضد الاحتلال بل و في معركة التحرير الوطنية.              

إن الجالية الصحراوية ببلجيكا وفعاليات مجتمعها المدني الممتد على مساحة مختلف جهات الدولة البلجيكية تخلد ذكرى الوحدة الوطنية لما تمثله هذه الذكرى المجيدة من أهمية في تاريخ الكفاح الوطني الصحراوي.  و إنها لصدفة مشرفة أن تكون هذه أول مناسبة وطنية تخلدها الجالية الصحراوية ببلجيكا بعد أشهر من تأسيسها بحضور  مبعوثة الحكومة الصحراوية الاخت فاطمة المهدي عضو الامانة الوطنية و الامينة العامة لاتحاد النساء الصحراويات، و ممثل الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء و وادي الذهب ببلجيكا الاخ محمد عالي الزروالي.             

لقد عرفت هذه المناسبة لقاء تواصليا جمع ممثلين عن الحكومة الصحراوية و الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء و وادي الذهب بالجالية الصحراوية ببلجيكا قدم خلاله سرد لاخر مستجدات القضية الوطنية على المستوى الداخلي، الاقليمي و الدولي. كما تم التداول و النقاش حول مختلف القضايا المتعلقة بالجالية الصحراوية و دورها في معركة التحرير الوطنية.           

و في إطار المتابعة المتواصلة للشأن الصحراوي، فإن الجالية الصحراوية ببلجيكا تعبر عن التضامن  المبدئي اللامشروط مع الشعب الصحراوي كافة و عائلة شهيد الاعتقال السياسي المدافع الصحراوي عن حقوق الانسان “حسنة الوالي” الذي ذهب ضحية الاهمال الطبي و المنع الممنهج من حق العناية الطبية من طرف الدولة المغربية التي تتحمل المسؤولية المباشرة في ذلك كما أن طريقة دفنه المستعجلة دون موافقة عائلته محاولة فاشلة لإخفاء حقيقة هذه الجريمة النكراء. كما تطالب الجالية الصحراوية ببلجيكا بفتح تحقيق مستقل، عادل و نزيه للكشف عن حقيقة و ملابسات وفاة الشهيد “حسنة الوالي” ثم محاسبة المسؤولين عن هذه الجرائم ضد الانسانية.            

إن تفشي ظاهرة الاعتقال السياسي و الاختطاف و استمرار انتهاكات حقوق الانسان التي ينفذها نظام الاحتلال المغربي ضد المناضلين الصحراويين السلميين بالمناطق المحتلة وجنوب المغرب والمواقع الجامعية يستدعي موقفا حازما من مختلف مكونات المنتظم الدولي بل و تدخلا أمميا لحماية المدنيين الصحراويين من بطش الة القمع المغربية. و تدخلا عاجلا لضمان سلامة المعتقلين السياسيين الصحراويين و العمل على اطلاق سراحهم في أقرب الاجال دون قيد او شرط.               

كما أن النهب المغربي الممنهج للثراوات الطبيعية الصحراوية البرية منها و البحرية، المتجددة منها  و غير المتجددة يشكل خرقا سافرا للقانون الدولي وجب إيقافه فورا كما وجب إيقاف جميع أنشطة شركات النفط المتعددة الجنسيات و على رأسها شركتي كوسموس انرجي و كيرن انرجي اللتان تنويان مباشرة عمليات الحفر لاستخراج النفط خلال الاسابيع القليلة القادمة.             

إن الرعاية الاممية لمسلسل السلام بالصحراء الغربية تجاوز عقدين من الزمن أمام التعنت المغربي و استمراره في مصادرة حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير و رفضه تطبيق الشرعية الدولية. و هو ما يجعل الصحراويين يفقدون الثقة في مسلسل السلام و باتت الامم المتحدة و بعثتها الى الصحراء الغربية “مينورسو” مطالبة بالتعجيل في تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير.               

“اما أن نحيا عظماء فوق أرضنا أو نموت شهداء في جوفها”.
الشهيد الولي مصطفى السيد.  
جمعية الجالية الصحراوية ببلجيكا. 
حرر بخيل البلجيكية 11 أكتوبر 2014.
الدولة الصحراوية هي الحل  و الله الوفق المستعان”.

تغطية  شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية لأنشطة جمعيات الجاليات الصحراوية بأوروبا بمناسبة تخليد ذكرى عيد الوحدة الوطنية وذكـرى بناء أول خيمة بمخيم أڭديم أزيك.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.