اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / إنتصار صحراوي وعزلة مغربية : “أكثر من اثنين وعشرين حزب برازيلي يقارونون القضية الصحــراوية بفلسطيـــن”.

إنتصار صحراوي وعزلة مغربية : “أكثر من اثنين وعشرين حزب برازيلي يقارونون القضية الصحــراوية بفلسطيـــن”.

يبدو أن المملكة المغربية ستواجه عزلة سياسية جديدة قريباً وبشكل نهائي على مستوى أمريكيا اللاتينية، ويبدو أن نضال الشعب الصحراوي المرابط الصامد بالمناطق المحتلة وبمخيمات العزة والكرامة يحقق النصر بفضل لله تعالى.

هذا ما ترجمه قرار مصادق عليه من طرف 22 حزب بالبرلمان البرازيلي تحمل رقم 6252 علاوة على زعماء النقابات والذي يتضمن تطورات للقضية الصحراوية.

حيث جاء في القرار الذي يخاطب رئيسة البلاد ديلما روسيف ما يلي: ” تحظى فخامتك بدعمنا الكامل و المطلق من أجل إتخاذ القرار الذي يتم بموجبه التأسيس لبداية العلاقات الديبلوماسية مع الجمهورية الصحراوية ، بنفس الشروط و الضوابط التي تم بها إنشاء العلاقات الديبلوماسية أنذاك مع دولة فلسطين”.  

وستشهد البرازيل انتخابات رئاسية يوم 5 أكتوبر المقبل، حيث أصبح مفروض على
الرئيسة الحالية ديلما روسيف عن حزب العمال الالتزام بتعهداتها بخصوص القرار رقم 6252 الصادر عن البرلمان في ما يتعلق بملف الاعتراف بالجمهورية الصحراوية الديمقراطية اذا فازت اذا فازت في الانتخابات الرئاسية.

وتشير استطلاعات الرأي الى احتمال تفوق مارينا سيلفا في الانتخابات الرئاسية المقبلة.  

وسيكون قرار رئيسة البرازيل مستقبلا حامسا في الملف في أمريكا اللاتينية نظرا لتأثير هذه الدولة في صناعة القرار الخارجي للمنطقة علاوة على أن عدد من برلمانات المنطقة ناقشت أو ستناقض الاعتراف بالدولة الصحراوية.  

وكان مجلس النواب البرازيلي قد دعا في 3 سبتمبر، رئيسة البرازيل السيدة”ديلما روسيف”،  الى الاعتراف بالجمهورية الصحراوية حسبما اوضحه السفير الصحراوي بمهمة بالبرازبل  السيد محمد زروك   

ودعا مجلس النواب البرازيلي، الحكومة البرازيلية  في عريضة سلمت الى رئيسة البرازيل الى اتخاد موقف واضح من قضية الصحراء الغربية ، مستنكرا  كافة الانتهاكات  المغربية لحقوق الإنسان في المناطق الصحراوية المحتلة.

و طالب مجلس النواب البرازيلي الدي حظي طلبهم بدعم من جميع الأحزاب السياسية البرازيلية ، الى إقامة علاقات دبلوماسية مع الدولة الصحراوية ودعم بعثة الامم المتحدة المكلفة بتنظيم الاستفتاء (مينورسو) لتشمل ولايتها المراقبة عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.   

وكان النائب الاشتراكي  السيد “الفريدو سركيس” ، قد اعترف أن هناك ضغط قوي من المغرب لثني الحكومة البرازيلية عن قرار الاعتراف بالدولة الصحراوية.

من جهته ،أوضح السفير الصحراوي في مهمة بالبرازيل محمد ازروك  ان جبهة البوليساريو تلتمس من البرازيل  اتخاذ موقف على غرار مواقف كل من المكسيك وجنوب افريقيا اللتان  تعترفان بالدولة الصحراوية  وتقيم علاقات جيدة في نفس الوقت مع المغرب   

وأضاف الدبلوماسي الصحراوي في تصريح لوكالة الانباء الاسبانية “افي” ان هناك اجماعا في البرلمان البرازيلي للاعتراف بالجمهورية الصحراوية  وليس هناك أي سبب يمنع البرازيل  من اقامة علاقات مع الجمهورية الصحراوية على غرار فلسطين.

واشار السفير الصحراوي ان جبهة البوليساريو لها علاقات جميمة مع البرازيل وهناك حوار متواصل مع الجومة البرازيلية ، مبرزا ان الاعتراف بالدولة الصحراوية من شأنه دفع المغرب الى الامام حتى لا يعرقل المفاوضات.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.