اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / “احتمال استقلال اسكتلندا عن بريطانيا عبر الاستفتاء، يخيف المغرب، ويجعل الصحراويون يستبشرون خيراً”.

“احتمال استقلال اسكتلندا عن بريطانيا عبر الاستفتاء، يخيف المغرب، ويجعل الصحراويون يستبشرون خيراً”.

عقدت الملكة إليزابيث محادثات مع ديفيد كاميرون السبت 6 سبتمبر/أيلول، وسط حالة من الذعر من احتمالات نهاية اتحاد عمره 300 عام.

ويأتي الاجتماع على خلفية نتائج صادمة لاستطلاع رأي أظهر ارتفاع نسبة المؤيدين لاستقلال اسكتلندا.  

وتنوي الملكة إليزابيث، التي يُعتقد أنها تساند بقوة بقاء الاتحاد، السفر إلى اسكتلندا في 18 سبتمبر/أيلول، وهو اليوم الذي قد يشهد استفتاء على انفصال هذا البلد عن المملكة المتحدة.

وأظهرت نتائج استطلاع YouGov، أجري السبت 6 سبتمبر/أيلول، أن نسبة المؤيدين لاستقلال اسكتلندا بلغت 51%، مقابلة معارضة 49%، ما شكل صدمة لمؤيدي الاتحاد في المملكة المتحدة.  

من جهة أخرى ورغم اختلاف القضيتين سياسيا فان فوبيا الاستفتاء عبر تقرير المصير لاتزال تطارد المغرب  بكون قضية الصحراء الغربية، مشكل تصفية استعمار من القارة الإفريقية. 

هذا ولايزال الصحراويون يستبشرون خيرا بعد أربعين عام من الصمود والتحدي ويتطلعون بفارغ الصبر لتطبيق  القرار 2152 (2014) المصادق عليه بالاجماع من قبل أعضاء مجلس الأمن والذي يؤكد حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره واسترجاع سيادته الوطنية والترابية المغتصبة من طرف الاحتلال المغربي.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.