اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / “حالة استنفــــار بالعيون، قبيل افتتاح مباريات المجموعـة الثامنة.. أحلام محاربي الصحراء تتحدى شياطين بلجيكــا”.

“حالة استنفــــار بالعيون، قبيل افتتاح مباريات المجموعـة الثامنة.. أحلام محاربي الصحراء تتحدى شياطين بلجيكــا”.

أكدت كافة مكاتب شبكة ميزرات الإعلام الإلكترونية الدولية الواقعه بالعيون المحتلة منذ الأربع والعشرين ساعة الماضية، أن سلطات الاحتلال المغربي قد رفعت من حالة تأهبها وقامت بنشر قوات بزي مدني في الشوارع الرئيسية وبالمقاهي والساحات العمومية وذلك قبيل افتتاح مباريات المجموعة الثامنة.. حيث يواجه أشبال وحيد حاليلوزيتش في أول اختبار في المونديال بالبرازيل منتخب بلجيكا  بملعب بيلو هوريزنتي.

ويأتي هذا الاستنفار في الوقت الذي تتخوف فيه سلطات الاحتلال المغربي من أن يتحول الشارع الى مكان لنصرة المنتخب الجزائري الشقيق.

حيث كانت الجماهير الصحراوية قد أكدت في وقت سابق وقوفها وبقوة  خلف الفريق الوطني الجزائري معتبراً أن كافة مدن إقليم الصحراء الغربية وشمال البلاد من آسا الى لكويرة ستكون ملعبا لتشجيع المنتخب في كل مبارياته  وستتزين بالاعلام الجزائرية رغم أنف الاحتلال .

وتنطلق اليوم فعاليات المجموعة الثامنة والأخيرة ، بمونديال البرازيل هذا  الثلاثاء بمواجهتين ساخنتين بين منتخب بلجيكا، المتوقع أن تكون الحصان الأسود في البطولة والعائدة للمونديال بعد طول غياب، والجزائر، الممثل العربي الوحيد، بالإضافة لروسيا، العائدة بقوة أيضاً للبرازيل، وكوريا الجنوبية، التي حافظت على وجودها في البطولة العالمية للمرة الثامنة على التوالي.  

ويخوض المنتخب الجزائري غمار البطولة ممثلاً وحيداً عن العرب للمرة الثانية على التوالي، ويحذو أشبال خاليلوزيش ومن ورائهم الشعب الجزائري والعربي، الأمل في الوصول إلى الأدوار التالية بعد ثلاث مشاركات سابقة لم يتخط فيها مرحلة المجموعات في نسخ 1982 (إسبانيا) و1986 (المكسيك) و2010 (جنوب أفريقيا). 

ويعول المنتخب الجزائري الشقيق من أجل تحقيق الهدف المسطر من طرف الناخب، خاليلوزيتش، في المونديال، على الروح القتالية التي يتحلى بها اللاعبون، والتي كانت وراء تأهل ”الخضر” إلى المونديال   وسيعتمد خاليلوزيتش في مواجهة اليوم على الحرارة والعزيمة الفولاذية لرفقاء بوقرة الذين أثبتوا في المناسبات الكبيرة إمكانياتهم وقدراتهم في تجاوز عقبة أكبر المنتخبات على غرار ما سجله في التصفيات المؤهلة للمونديال  ورغم أنّ المباريات الأولى غالبا ما تكون صعبة في أيّ منافسة كانت، إلاّ أنّ منتخبنا الوطني سيكون أمام مأمورية تحقيق الفوز في مباراة اليوم بأيّ ثمن لتفادي حسابات الجولتين المقبلتين أمام الدب الروسي والمنتخب الكوري الجنوبي.

وقد يستقر المدرب البوسني على اللعب وفق خطة 1.2.3.4، التي انتهجها في أكثر من مناسبة، ولا شك في أن المدرب سيراهن عليها أيضا أمام بلجيكا من أجل كبح المد الهجومي للمنتخب البلجيكي، الذي يعتبر خط وسطه الهجومي وقاطرته الأمامية، مصدر الخطر الأكبر على التشكيلة الوطنية، التي تعاني بالمقابل مشاكل كثيرة على مستوى خط الدفاع.  

وأجرى المنتخب الجزائري الشقيق لكرة القدم مساء الإثنين ،  آخر حصة تدريبية على ملعب “مينيراو” استعدادا لمواجهة بلجيكا الثلاثاء لحساب المجموعة الثامنة بكأس العالم، حيث وضع المدرب البوسني وحيد خاليلوزيتش آخر اللمسات على التشكيلة النهائية التي سيدفع بها أمام بلجيكا.  وتسربت بعض المعلومات تشير إلى عزم المدرب إشراك المدافع مصطف مهدي سبع بمنصب الظهير الأيمن، وهو المنصب الذي فشل فيه كثيرا لاعب أجاكسيو خصوصا خلال مواجهتيه الوديتين الأخيرتين. بينما يرجح أن يشرك الثنائي مجيد بوقرة ورفيق حليش بمحور الدفاع الذي ما زال يشكل النقطة السوداء في أداء المنتخب.  

بالمقابل يستبعد الدفع بوسط الميدان حسان يبدة أساسيا بسبب عدم جاهزيته بدنيا، وذلك على الرغم من تلقيه الضوء الأخضر من طبيب المنتخب للمشاركة بعد تعافيه من الإصابة بالكاحل.



www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.