الرئيسية / اخبار / عائلة الشهيد سعيد دمبر توجه بيان إلى الرأي العام، وشبكة ميزرات تجدد وقوفها الى جانب عائلته المجاهدة والصامـــدة

عائلة الشهيد سعيد دمبر توجه بيان إلى الرأي العام، وشبكة ميزرات تجدد وقوفها الى جانب عائلته المجاهدة والصامـــدة

بينما يمر اليوم 41 شهرا عن مقتل الشهيد ” سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب  دمبر ” متأثرا برصاص الشرطة المغربية دون فتح تحقيق عادل و نزيه ينصف روح الشهيد و عائلته و كل  من ناضل من أجل الكشف عن حقيقة مقتله، و هو في رعيان شبابه.

    
فإن المكتب التنفيذي لشبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية الصحراوية المستقلة الدولية يجدد تأكيده ووقوفه الكامل بكافة هياكله الى جانب  عائلة الشهيد  الصحراوي ” سعيد دمبر ” التي ستظل متمسكة بحقها  في فتح تحقيق حول مقتله .   
  
كما يطالب جميع النشطاء الحقوقيين الصحراويين و نشطاء المقاومة السلمية الصحراوية و جميع الضمائر الحية إلى الوقوف بجانب العائلة  و مؤزرتها للضغط على دولة الاحتلال المغربي حتى توقف هذه الممارسات الخطيرة، وتعجل بالكشف عن ملابسات و ظروف مقتل ابنها عن طريق تشريح طبي لأطباء مختصين و لو تطلب ذلك نبش القبر المجهول المفترض أنه قد دفن فيه جثمانه.       

وفي مايلي  نص بيان عائلة الشهيد الصحراوي سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب دمبر رقم 41 الموجه إلى الرأي العام الوطني والدولي :   
بحلول الثاني و العشرين من ماي 2014، تكون قد مرت 41 شهرا على جريمة الاغتيال خارج نطاق القانون التي راح ضحيتها ابننا البار الشهيد الصحراوي سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب دمبر، غدرا برصاص الشرطة المغربية في خضم ما عاشته الصحراء الغربية من أجواء مشحونة عقب التدخل العسكري و البوليسي ضد المدنيين الصحراويين العزل النازحين بمخيم العزل أكديم إزيك 12 كلم شرق مدينة العيون بالصحراء الغربية في 08 نونبر 2010.  و نخلد اليوم هذه الذكرى الأليمة، التي تصادف الذكرى السنوية التاسعة لانطلاق انتفاضة الاستقلال السلمية و الحضارية في 21 ماي 2005، مع ما صاحبها من جرائم و انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان بالصحراء الغربية و جنوب المغرب، يصنف بعضها في خانة الجرائم ضد الإنسانية.  و نتذكر هنا اليوم أيضا أرواح شباب صحراويين مسالمين سقطوا خلال المظاهرات المطالبة بتقرير مصير الشعب الصحراوي كمطلب حقوقي و إنساني متعارف عليه دوليا، شباب سقطوا خلال هذه السنوات التسعة ليلتحقوا بركب شهداء القضية الوطنية، سقطوا بالرصاص الحي أو تحت التعذيب في الشارع العام، وفي مخافر الشرطة و الدرك المغربيين، أو دهسا بسيارات الأمن المغربي أو غدرا بواسطة السلاح الأبيض عقب المظاهرات.  و إننا إذ نستذكر واقعة اغتيال ابننا الشهيد الصحراوي سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب دمبر، نستذكر أيضا وقائع اغتيال كل من: حمدي لمباركي، لخليفي أبا الشيخ، بابا خيا، الحسين لكتيف، الناجم الكارحي، بابي الكركار، ابراهيم الداودي، حمادي هباد، خدجتو بندا، سيدي محمد عبد العزيز لحبيب، محمد لمين ميشان، رشيد الشين في صمت تام دون إجراء تحقيق نزيه في أسباب و ملابسات اغتيالهم مجددين المطالبة بفتح ملفاتهم من جديد لكشف الحقيقة كما هو متعارف عليها دوليا.  إننا هنا اليوم 22 ماي 2014، و من هذا المنبر الذي نقيمه كعائلة و كمتعاطفين وفي ظل الحصار المتواصل الذي تعرفه الصحراء الغربية، وضدا على حملات التضليل الإعلامي الرسمي و المأجور و التشهير الذي يطالنا و يطال نضالاتنا لنجدد التذكير بمطالبنا العادلة و المشروعة في معرفة ظروف و ملابسات اغتيال الشهيد الشاب الصحراوي سعيد دمبر و كافة الشهداء الصحراويين ضحايا القتل السياسي و القتل خارج نطاق القانون مجددين الدعوة  للمقرر الخاص  المعني بحالات “الإعدام خارج القضاء أو بإجراءات موجزة أو تعسفية” لإجراء زيارة رسمية للصحراء الغربية للوقوف على حجم الانتهاكات التي يتعرض لها المواطنون الصحراويون العزل على يد النظام المغربي     كما نقف اليوم لنجدد العهد على المضي قدما في نضالنا السلمي و الحضاري المشروع من أجل الكشف عن ملابسات و ظروف اغتيال إبننا الشهيد سعيد دمبر و جميع شهداء القضية الصحراوية العادلة مغتنمين هذه الفرصة من أجل المطالبة بمزيد من الضغط  على الدولة المغربية لوقف الجرائم و الإنتهاكات الممارسة ضد الشعب الصحراوي الأعزل:  
Ø      الالتزام بالمعاهدات و الاتفاقيات التي وقع عليها المغرب في مجال حقوق الإنسان و الالتزام بتطبيق فحواها كما هو متعارف عليه دوليا. 
Ø      وقف جرائم الاغتيال خارج نطاق القانون و القتل السياسي و تقديم المسؤلين للعدالة.  
Ø      إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين
Ø      الكشف عن المختفين مجهولي المصير.  
Ø      وقف كافة أنواع التعذيب و التعنيف وغير ذلك من ضروب المعاملة المسيئة و المشينة و الحاطة من الكرامة الانسانية و تمكينهم من كافة حقوقهم و على رأسها الحق في تقرير المصير.  كما ننتهز الفرصة اليوم لتقديم شكرنا و امتناننا  لكل الهيئات والمنظمات الصحراوية و الدولية و المؤسسات و البرلمانات و الضمائر الحية عبر العالم  التي آزرتنا  و دعمت كفاحنا الحضاري متمسكين بمطلب مواصلة الضغط من أجلوضع آلية أممية لمراقبة حقوق الإنسان بالصحراء الغربية و التقرير عنها.  ونعلن للرأي العام استمرارنا في المطالبة بحقنا المشروع في معرفة الحقيقة الكاملة حول جريمة الاغتيال خارج نطاق القانون التي ذهب ضحيتها ابننا سعيد دمبر و المتمثلة في: 
 ü      معرفة مكان جثة ابننا سعيد التي تم إخراجها من مكانها بقسم الأموات بمستشفى الحسن بلمهدي بالعيون / الصحراء الغربية بعد 17 شهر من مقتله دون إشعارنا و دون حضور أي فرد من عائلتنا أو محامينا. 
 ü      إجراء تشريح طبي شرعي وفق المواصفات المعمول بها دوليا في هذا المجال لمعرفة ظروف و ملابسات اغتياله و احتمالات تعرضه للتعذيب قبل وفاته. 
 ü      تحمل الدولة المغربية لمسؤولياتها في جريمة الاغتيال هاته مادام المنفذ المفترض شرطي نظامي مغربي و سلاح الجريمة في ملكية الدولة المغربية.  

عائلة الشهيد الصحراوي سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب دمبر  العيون / الصحراء الغربية

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.