اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / إدارة السجن المحلي تلفق تهما كاذبة ضد المعتقل السياسي الصحراوي البطل ” عبد السلام لمادي “

إدارة السجن المحلي تلفق تهما كاذبة ضد المعتقل السياسي الصحراوي البطل ” عبد السلام لمادي “

فوجئ المعتقل السياسي الصحراوي ” عبد السلام لمادي ” بتاريخ 24 أبريل / نيسان 2014 بعناصر من أفراد الشرطة القضائية يستدعونه بمقر إدارة السجن المحلي بالعيون / الصحراء الغربية من أجل أخذ أقواله أو استنطاقه حول شكوى تقدمت بها إدارة السجن المذكور ضده.    
    
المعتقل السياسي الصحراوي ” عبد السلام لمادي ” رفض ـ حسب ما أفادت عائلته ـ رفض الإدلاء بأي شيء حول موضوع الشكوى ، مؤكدا لعناصر و ضباط الشرطة القضائية أن إدارة السجن هي من قامت بالاعتداء عليه و إساءة معاملته في وقت كان فيه يدخل في إضراب مفتوح عن الطعام احتجاجا على وضعه المزري داخل هذا السجن.          

و تعود وقائع هذه الشكوى إلى بداية شهر فبراير / شباط 2014 حينما قام المعتقل السياسي الصحراوي ” عبد السلام لمادي ” و هو مضرب عن الطعام ـ حسب إفادته لعائلته ـ ترديد شعارات سياسية مطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير و مناصرة للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب مع رفضه الدخول إلى زنزانة مكتظة من سجناء الحق العام

و كرد فعل لإدارة السجن أصدرت الأوامر بتعريضه للعنف و الضرب المبرح و لسوء المعاملة و احتجازه بعد تكبيل يديه بباب قاعة الزيارة ، حيث قضى الليلة كلها و هو يخضع للضرب و الممارسات المهينة ذات الطابع العنصري المبني على الانتقام قبل أن تعمد إدارة السجن إلى تحرير شكوى كيدية تتهمه فيها ب ” إهانة موظف أثناء مزاولته لعمله و عدم الامتثال للأوامر ” و إلى بعثها للوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالعيون / الصحراء الغربية الذي يبدو أنه باشر التحقيق فيها من خلال إحالتها على الشرطة القضائية للبدء في استنطاقه . 

  و في المقابل لم تقم النيابة العامة إلى حدود الآن إلى فتح تحقيق مستقل في عدد من الشكاوى تقدمت بها والدة المعتقل السياسي الصحراوي ” عبد السلام لمادي ” منذ اعتقاله بتاريخ 21 يناير / كانون ثاني 2014 ، و هي الشكاوى التي طالبت بإجراء تحقيق في تعذيبه و إساءة معاملته .          

تبقى الإشارة إلى أن ” عبد السلام لمادي ” من مواليد سنة 1987 بگليميم / جنوب المغرب سبق و أن تعرض للاعتقال السياسي مرتين سنتي 2006 و 2007 ، حيث صرح أمام هيئة المحكمة إبان اعتقاله الثاني عن تعرضه للاغتصاب و التعذيب أثناء خضوعه للحراسة النظرية بمخفر الشرطة القضائية بالعيون / الصحراء الغربية دون أن يفتح أي تحقيق أو تجرى خبرة طبية في ادعاءاته من قبل القضاء المغربي.

 المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين  عن حقوق الإنسان

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.