الرئيسية / اخبار / غاندي الصحـراء تستقبل من رئيس مجلس الأمــن، وفرنسـا ستسـاند المغرب، ونيجيــريا وجنوب أفريقيا ستتصديا لذلـك.
security.coucil

غاندي الصحـراء تستقبل من رئيس مجلس الأمــن، وفرنسـا ستسـاند المغرب، ونيجيــريا وجنوب أفريقيا ستتصديا لذلـك.

إستقبلت وبشكل رسمي غاندي الصحراء أمنتو حيدار من طرف رئيس مجلس الامن لشهر أبريل السفيرة النيجيرية بالامم المتحدة، يو جوي اوغو حيث تم التباحث في الأوضاع العامة لقضية الصحراء الغربية خصوصاً موضوع حقوق الانسان.

وبهذا الاستقبال التاريخي تكون غاندي الصحراء أمنتو حيدار  قد حققت نصرا لقضية الصحراء الغربية ونضالات الجماهير الصحراوية بالأرض المحتلة ومناطق شمال البلاد.

واذا كانت و بالفعل غاندي الصحراء استطاعت بحنكتها السياسية وصدقها الوطني أن تحرك منذ أقل من شهر في واشنطن ونيويورك بالولايات المتحدة الامريكية ملف حقوق الانسان و ما يحدث في أقليم الصحراء الغربية من أنتهاكات جسيمة ، فإن فرنسا ستساند كعادتها المملكة المغربية فنقلاً عن موقع أخبار.نت المصرية فقد صرح ممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة، السفير أحمد بخاري، بأن الجبهة ترفض بشدة مشروع القرار الفرنسي الذي تعده حاليا بشأن مستقبل الصحراء الغربية لطرحه على أعضاء مجلس الأمن، 17 إبريل الجاري.  

وقال بخاري، في تصريحات، الثلاثاء، إن أي مشروع قرار لا يتحدث عن انتهاكات حقوق الإنسان التي يتعرض لها الصحراويون، سوف ترفضه جبهة البوليساريو، ولن يسهم في حل النزاع مع المملكة المغربية بشأن تحديد مصير الصحراء الغربية.  

وتوقع أحمد البخاري أن يبدأ مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية كريستوفر روس جولة جديدة في دول المنطقة، عقب انعقاد جلسة مجلس الأمن الدولي الخاصة بالصحراء الغربية، 17 إبريل الجاري.  

واستبعد أحمد البخاري إمكانية استئناف المفاوضات مع المملكة المغربية في القوت الحالي، لكنه أكد في الوقت نفسه استعداد جبهته للجلوس إلى طاولة المفاوضات مع المغرب في أي وقت.

ومن جهة أخرى قالت مصادر دبلوماسية رفيعة المستوى لـ الناطق الرسمي بإسم شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية الإخ “الساهل ولد أهل ميليد”، أن دولتي نيجيريا وجنوب أفريقيا ستتصديا وبكل قوة  لأي مقترح يساند المغرب أو لا يدعم آلية أممية لحماية حقوق الانسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية.


 

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*