اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / السلطات المغربية تمنع وقفات احتجاجية سلمية بمدن العيون و السمارة و بوجدور بالصحراء الغربية.

السلطات المغربية تمنع وقفات احتجاجية سلمية بمدن العيون و السمارة و بوجدور بالصحراء الغربية.

 منعت السلطات المغربية مساء يوم السبت 05 أبريل / نيسان 2014 مجموعة من المتظاهرين الصحراويين من تنظيم وقفات سلمية بمدن العيون و بوجدور و السمارة / الصحراء الغربية تلبية لنداء أصدره في وقت سابق المعتقلون السياسيون الصحراويون بالسجن المحلي 01 بسلا / المغرب.         

ففي مدينة العيون/ الصحراء الغربية حاول مجموعة من المتظاهرين الصحراويين الوصول إلى مكان الوقفة الاحتجاجية السلمية المحددة في ساحة عمومية تفصل ما بين حي معطى الله و شارع السمارة، لكن تم منعهم و قمعهم من قبل عناصر الشرطة المغربية بزي مدني ورسمي، و هو ما أدى إلى إصابة عدة متظاهرين و إرغامهم بالقوة على مغادرة المكان ، و يتعلق الأمر بكل من “الحبيب الصالحي ” و ” بمبا الفقير ” و ” سيدي محمد الولي ” و ” حمادي الفخار ” و ” علي السعدوني ”  و ” الهيبة الكركار ” و ” لحبيب مرزوك ” و ” الولي لخفاوني ” و ” حدهم فريك ” و ” إزانة أميدان “.             

و بمدينة السمارة / الصحراء الغربية خرج العديد من المتظاهرين الصحراويين في وقفتين احتجاجيتين بشارع النصر و بالعمارات تدخلت على إثرهما السلطات المغربية بقوة، و هو ما أدى إلى إصابة كل من:              
– المواطنة الصحروية ” فنة الاخضر ” التي أصيبت  على مستوى البطن نقلت على إثرها إلى المستشفى الإقليمي بالسمارة / الصحراء الغربية .           
ـ المواطن الصحراوي ” حبيب أبو الفضل ” إعلامي وعضو اللجنة الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان بالسمارة / الصحراء الغربية أصيب على مستوى الكتف .          
 ـ المواطنة الصحراوية ” مريم جعفر ” عضو اللجنة الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان بالسمارة الصحراء الغربية  أصيبت على مستوى الظهر.         
–  الشاب الصحراوي ” وليد البطل ” الذي أصيب على مستوى الرجل و تم نقله على  إلى المستشفى الإقليمي بالسمارة / الصحراء الغربية .         
–    المواطن لصحراوي ” محمد سالم حرطن ” أصيب على مستوى الظهر واليد .                 
–         الطالب الصحراوي ” البشير لنصار ” الذي أصيب على مستوى اليد .         
–   المواطن الصحراوي ” فضيلي احميم ” الذي أصيب على مستوى اليد والركبة .        
 ـ المواطنة الصحراوي ” مريم أعيش ” التي أصيبت في أنحاء مختلفة من جسمه.          
 ـ المواطنة الصحراوية ” لالة لنصار ” التي تشتكي من آلام على مستوى الظهر.           
ـ المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان ” خطري هماد ” الذي تعرض لاعتداء لفظي و جسدي.   

 أما بالنسبة لمدينة بوجدور / الصحراء الغربية فقد عرفت هي الأخرى مظاهرة سلمية بالشارع الرئيسي للمدينة سرعان ما أقدمت عناصر الشرطة المغربية بزي مدني ورسمي و القوات المساعدة على تفريقها بالقوة، و هو ما أدى إلى إصابة كل من ” هدي بكنا ” و ” أميمة المكي ” و ” زينب بابي ” و ” و ” إسماعيلي بكنا ” و ” فاطمة الحافظي ” و ” سيدي إبراهيم الراحة ” الذي تم نقله إلى المستشفى الإقليمي بسبب إصابته على مستوى الرأس و نواحي عدة من جسده.      

المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين  عن حقوق الإنسان

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.