اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / مكتب ميزرات التنفيــذي يتمنى لـ وكالة الأنباء الصحراوية مزيــدا من التــألق والنجـــاح في ذكراهـــا 15 لتأسيســها.

مكتب ميزرات التنفيــذي يتمنى لـ وكالة الأنباء الصحراوية مزيــدا من التــألق والنجـــاح في ذكراهـــا 15 لتأسيســها.

بمناسبة مرور  15 عاما لتأسيس وكالة الأبناء الصحراوية  في ظل رهانات جديدة وتحديات، ضمن سيرورة مواجهة الاحتلال المغربي وحربه المشنونة على الشعب الصحراوي ، والذي يصادف اليوم السبت الموافق 29 مارس، يتقدم  المكتب التنفيذي لشبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية الصحراوية المستقلة من العيون  المحتلة، بأحر التهاني وتتمنى لها مزيدا من التألق والنجاح.

 ففي هذا اليوم تحيي وكالة الأبناء الصحراوية يوم السبت الموافق 29 مارس ذكراها 15 في ظل رهانات جديدة وتحديات، ضمن سيرورة مواجهة الاحتلال المغربي وحربه المشنونة على الشعب الصحراوي، عبر “مغالطات قديمة جديدة”، لكن وكالة الانباء تظل “متشبثة ومتشبعة” في خطها الافتتاحي بتأصيل خطاب “المصداقية،المسؤولية والاحترافية” الذي دأبت عليه منذ البداية وهي تدشن سنتها 16، فانها تعبر عن ارادتها في مواصلة فضح انتهاكات النظام المغربي لحقوق الانسان بالصحراء الغربية والتشهير بالجرائم المغربية المقترفة في حق نشطاء انتفاضة الاستقلال وهي مصرة على العمل من اجل “كسر جدار التعتيم” وفضح المغالطة المغربية عبر كافة الاساليب والصيغ، مع البحث عن التجديد للرقي بمستوى العاملين حتى تكون في مستوى تطلعات الشعب الصحراويد ان وكالة الانباء عازمة ان تظل مدرسة ل”صقل المواهب وتكوين الاطر ومنبرا” لتوسيع دائرة التعاطف والتضامن مع القضية الصحراوية،باعتبارها سفارة الجمهورية الصحراوية وجبهة البوليساريو والقضية الوطنية المعتمدة عبر النيت. 

كما  هي “رافعة” لخطاب يكريس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية كحقيقة على الارض والدفاع عن قيم ومبادئ الحرية وتقرير المصير والاستقلال في الصحراء الغربية، ومن اجل كذلك ترقية احترام حقوق الانسان والدفاع عنها في مواجهة الاحتلال المغربي وبكل الصيغ والاساليب ذلكم ان وكالة الانباء الصحراوية تم تاسيسها في خضم التفاعلات التي افرزها وقف اطلاق النار يوم 6 سبتمبر1991، وما انجر عنها من حرب “باردة” بين جبهة البوليساريو كممثل شرعي ووحيد للشعب الصحراوي  ونظام الاحتلال المغربي في ظل تواصل النزاع في جبهاته  الجديدة على الاصعدة السياسية الدبلوماسية، الحقوقية والتاريخية. لقد كان تاسيس وكالة صحراوية  يروم  جمع ونشر المعلومات والمواقف المعبر عنها من طرف جبهة البوليساريو والحكومة الصحراوية (29مارس 1999 )عبر الفاكس ومن خلال راديو الهواة،  بعد سنوات  وتجربة مريرة عبر “البيانات والبلاغات”،  عبر “رواية شبه رسمية” صحراوية و باسلوب صحفي من خلال  وكالة للانباء  .  وتمد الوكالة خدماتها عبر الانترنيت (باللغات الفرنسية، الاسبانية والعربية،الروسية) وتنشرالاحداث من خلال موقعها الاليكتروني اضافة الى الفاكس و خدمات الاشتراكات البريد الاليكتروني (8.000 مشترك).  

لقد مرت وكالة الانباء الصحراوية بمراحل مختلفة قبل ان تصبح خدمة اعلامية يومية كان ابرزها انها بدات تمد القصاصات الموجهة لوكالات الانباء والصحف عبر الفاكس باللغة الفرنسية وبالتعاون مع وكالة الانباء الجزائرية وموقع جمعية اصدقاء الشعب الصحراوي في سويسرا” ارسو” بدءا من يوم 29 مارس 1999. 

ومنذ 2001 بدات خدماتها باللغتين الفرنسية والاسبانية (بفضل متعاون اسباني) عبر موقعها الاليكتروني ثم اضيفت اللغة الانجليزية ثم في سنة 2005 بدأت خدماتها باللغة العربية وفي سنة 2012 دخلت اللغة الروسية الى اللغات العاملة بالوكالة . 

خلال السنوات الماضية 15 حافظت الوكالة على مد الاخبار بمعدل تراوح ما بين 24 خبرا في اليوم (عند الذروة) الى 4 قصاصات في اليوم ولم تشهد خلال هذه الفترة أي توقف رغم تعرضها للاختراق والحجب وشحة الامكانيات الى ذلك تعرض موقع وكالة الانباء الصحراوية ل”لاختراق” اكثر من مرة على يد قراصنة مغاربة بحسب هويتهم والدعاية التي تركوها على الصفحة الرئيسية بالموقع شهري يناير2010 و ديسمبر2009، كما وجد المتصفح “صعوبة في الالوج الى موقعها على الانترنيت على مستوى الارض المحتلة الصحراوية منذ سنة 2004 .

وهي اليوم تدخل عامها السادس عشر فانها تنوي تطوير خدماتها ومواكبة التطورات التقنية الجديدة، عبر اضافة خدمات من قبيل اليوتوب(الفيديو،فيس بوك،تويتر) والبومات الصور

هذا و تنظم وكالة الأنباء الصحراوية  يوما دراسيا بمناسبة ذكرى تأسيسها ال 15 بمقر وزارة الإعلام لاستعراض مسيرتها و التوقف عند ابرز التحديات و الرهانات التي تعترض عملها و المسؤوليات المنوطة بها في ترقية الخطاب الإعلامي و تحديث الآليات و مد وسائل الإعلام الوطنية و الدولية و الفاعلين بجديد القضية الصحراوية.   

و يتضمن اليوم الدراسي عدة فقرات و مداخلات و كلمات و عرض عن عمل الوكالة و الأفاق و ينظم تحت شعار: تأصيل المصداقية والموضوعية و الاحترافية في عمل وكالة الأنباء الصحراوية.   للإشارة تأسست وكالة الأنباء الصحراوية 29 مارس 1999 و تنشر أخبارها باللغات العربية و الاسبانية و الفرنسية والانجليزية و الروسية.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.