اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / الأمم المتحدة تحقق مع السفير المغربي بنيويورك لتورطـه فـي عملية تجسس ضد المنظمـة الدوليـة.

الأمم المتحدة تحقق مع السفير المغربي بنيويورك لتورطـه فـي عملية تجسس ضد المنظمـة الدوليـة.

كشفت صحيفة “فورين بوليسي” الأمريكية اليوم السبت أن الأمم قررت استدعاء السفير المغربي بنيويورك عمر هلال للمثول أمام مكتب خدمات الرقابة الداخلية في الامم المتحدة حول قضية تورطه في تجنيد مسؤوليين في مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الانسان. وأكدت الصحيفة ان التقرير النهائي حول التحقيقات مع مدير العمليات الميدانية بالمفوضية السامية لحقوق الانسان التابعة للأمم المتحدة “أندرس كومباس” تم الانتهاء من إعداده لكن مسؤول مكتب التحقيقات رفض توقيعه على اساس ان المتهم الثاني في القضية-السفير المغربي- لم يمثل امام المحققين الاممين.

وأكدت الصحيفة الأمريكية ان المحققين أعادوا فتح التحقيق المفتوح منذ أشهر حول تورط مسؤول كبير في الامم المتحدة في تسريب معلومات سرية عن الجهود الرامية إلى تعزيز حقوق الإنسان في الصحراء الغربية إلى مسؤول مغربي رفيع. ولمحت الصحيفة إلى إمكانية حصول المحققين على أدلة جديدة بشان القضية فرضت استدعاء السفير المغربي للتحقيق. وكشفت وثائق سرية مغربية سربها “كريس كولمان” نهاية 2014 عن مخطط مغربي قذر قاده السفير المغربي بجنيف لإفشال الجهود الرامية إلى توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الإنسان والتقرير عنها.

واستطاع المغرب تجنيد عدد من المسؤولين في مفوضية حقوق الإنسان, على رأسهم “أندرس كومباس”. وتبرز الوثائق كيف ان السفير المغربي بجنيف “عمر هلال” اشترى ذمم عدد من المسؤولين في “جنيف” بهدف التأثير على قرارات مفوضية الامم المتحدة بخصوص وضعية حقوق الإنسان بالصحراء الغربية، والحصول على معلومات حول أنشطة جبهة البوليساريو. وحسب الوثائق فان المغرب قام بعملية تجسس واسعة بمساعدة مسؤولين في المفوضية وتحصل على معلومات حول أنشطة المفوضة الأممية ووثائق تمكنه من تشويه جبهة البوليساريو, وإفشال الجهود الدولية الهادفة الى حماية حقوق الإنسان بالصحراء الغربية.

وفي ابريل الماضي كشفت صحيفة الغارديل البريطانية ان الأمم المتحدة أوقفت “أندرس كومباس” بعد تسريبه لتقرير سري يتهم قوات حفظ السلام الفرنسية بارتكاب اعتداءت جنسية في جمهورية افريقيا الوسطى. وأكدت الصحيفة ان “كومباس” قد يواجه الطرد من منصبه نتيجة لهذا العمل الذي من خلاله يكون قد سرب تقريرا سريا لفرنسا يتهم قواتها بارتكاب انتهاكات في افريقيا الوسطى.

نقلاً عن الزملاء بموقع الصمود.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.