اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / تعزيـزات قمعية بشاطئ فم الواد لمنع الصحراوييـن من بناء خيامهم للاصطياف بشاطئ فم الواد.

تعزيـزات قمعية بشاطئ فم الواد لمنع الصحراوييـن من بناء خيامهم للاصطياف بشاطئ فم الواد.

أفادت شبكة مراسلي ميزرات مساء أمس الأربعاء من شاطئ فم الواد غرب العيون المحتلة أن قوات قمعية مغربية من مختلف التشكيلات قد توجهت على وجه السرعة الى الشاطئ وضواحيه من أجل منع المواطنين الصحراويين من بناء خيامهم للاصطياف هربا من حرارة فصل الصيف و قضاء بعض أيام العطلة الصيفية للاستجمام بالبحر خاصة مع دخول شهر رمضان المبارك.

هذا وقد شوهدت منذ نهاية إمتحانات الباكالوريا العشرات من شاحنات و سيارات الدرك المغربي و القوات المساعدة تنتشر ضواحي الشاطئ.

وكانت العديد من بيانات أقوى تجمع حقوقي بالمنطقة ”كوديسا” قد أكدت في أكثر من مناسبة أن العدد من المواطنين الصحراويين يمنعون بقوة من بناء خيمهم بشاطئ المذكور من طرق قوات الاحتلال المغربي ممّا يجعلهم مضطرين إلى العودة إلى مدينة العيون المحتلة بعد أن تصادر القوات بعض حاجياتهم بمبرر صدور تعليمات عليا تمنع بناء الخيام بأمكنة قريبة و بعيدة من شواطئ مدن الصحراء الغربية.

و تعود أسباب منع السلطات المغربية لبناء و تشييد المواطنين الصحراويين للخيام قصد الاصطياف و قضاء عطلة الصيف إلى نهاية سنة 2010 بعد أن خرج آلاف المواطنين الصحراويين و نزحوا بمنطقة ”أكديم إزيك” شرق مدينة العيون المحتلة، حيث تعرض النازحون و أغلبهم من النساء و الأطفال و المسنين لهجوم عسكري بتاريخ 08 نوفمبر / تشرين ثاني 2010 أسفر عن إصابة العشرات من الضحايا و اعتقال أكثر من 200 معتقلا صحراويا توبعوا بمحاكم مدنية و عسكرية مغربية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.