اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / كريستوفر روس ينهي زيارته لمدريد وسط تهميش مغربــي

كريستوفر روس ينهي زيارته لمدريد وسط تهميش مغربــي

أنهى المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة في نزاع الصحراء الغربية،كريستوفر روس جولته في العاصمة مدريد خلال نهاية الأسبوع الماضي، وهي الجولةالتي قادته الى كل من فرنسا والمغرب والجزائر وموريتانيا ومخميات تندوف حيث توجد قيادة البوليساريو.

ومن المنتظر أن يقدم تقريره الى الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن خلال نهاية الشهر الجاري أو بداية المقبل. 

وكان كريستوفر روس قد زار كلا من فرنسا وانتقل لاحقا الى المغرب ثم الجزائر وحل بموريتانيا وبعدها مخيمات تندوف وكانت مدريد هي المحطة الأخيرة. 

وهذه هي الجولة الثانية له منذ بداية السنة الجارية، ولم يسبق لمبعوث سابق أن قام بزيارتين في ظرف شهرين فقط. 

وفي مدريد، استقبل وزير الخارجية مانويل مارغايو المبعوث الأممي، وهذه هي المرة الثانية التي يستقبله فيها خلال أربع سنوات بينما كان يكلف أحد مساعديه باستقبال روس عندما كان يحل في العاصمة مدريد. وهذا الاستقبال يبرز أهمية الزيارة والمقترحات التي يحملها روس. 

وجاء في البيان الذي وزعته وزارة الخارجية بعد اللقاء أن موقف مدريد يؤكد ضرورة البحث عن حل لنزاع الصحراء وفق مبدأ ‘الحل العادل والمتفق عليه الذي يضمن تقرير مصير الشعب الصحراوي تماشيا مع عقيدة الأمم المتحدة’.

 وتؤكد وزارة الخارجية اهتمام مارغايو بمضمون المباحثات التي أجراها كريستوفر روس في الرباط والجزائر ونواكشوط ومخيمات تندوف حيث توجد قيادة البوليساريو . 

وتحدث روس عن مساعيه ضمن ما يسمى ‘دبلوماسية الذهاب والإياب’ التي تنص على نقل مقترحات بين الأطراف المعنية بالنزاع وخاصة المغرب والبوليساريو والجزائر، وهي دبلوماسية المفاوضات المباشرة كذلك. وأهم ما ميز هذه الجولة هو تحفظ المغرب على زيارة المبعوث الأممي والجولة عموما، الأمر الذي يفسر بالبروتوكول المنخفض في استقباله في الرباط، حيث اكتفى موظف سام في الخارجية المغربية باستقباله، ولم يلتقه لا رئيس الحكومة ولا رئيس البرلمان بينما كان الملك محمد السادس في جولة في إفريقيا. ومما يزيد من التساؤلات هو عدم نشر وكالة المغرب للأنباء أي خبر حول الزيارة بل جرى التسترعليها إعلاميا. 

ومن المنتظر أن يكون كريستوفر روس قد طرح مقترحات لم ترق للرباط وهي محاولة التوفيق بين مبدأ تقرير المصير الذي تنص عليه الأمم المتحدة ومقترح الحكم الذاتي للصحراء في إطار سيادته ويعتبره المغرب الحل الأنسب للجميع. وسيقدم كريستوفر روس الى الأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون تقريرا حول شكل المفاوضات المستقبلية ونوعية الحل لنزاع الصحراء لنقله الى مجلس الأمن، هذا الأخير الذي سيصدر قرارا جديدا في هذا النزاع. 

وطيلة الجولة، التزم كريستوفر روس الصمت ولم يعقد أي ندوة صحافية لإلقاء الضوء على سير المفاوضات ونوعية الحل الذي يبلوره.

القدس العـــــــــربي

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.