الرئيسية / اخبار / مجمـــــوعة من المعتقلين الصحراويين يدخلون إضرابا عن الطعام بالسجن المحلي آيت ملول.

مجمـــــوعة من المعتقلين الصحراويين يدخلون إضرابا عن الطعام بالسجن المحلي آيت ملول.

دخلت مجموعة من المعتقلين الصحراويين منذ أول أمس الاثنين في إضراب إنذاري ومفتوح عن الطعام بالسجن المحلي آيت ملول ، احتجاجا على الظروف المزرية التي يعانون منها والتي تظل مصحوبة بالتعذيب والممارسات المهينة والحاطة من الكرامة الإنسانية وسوء المعاملة من قبل إدارة السجن ، حسب مصدر إعلامي من المناطق المحتلة.   

 وفي إفادة لعائلة المعتقل السياسي الصحراوي ” الشيخ أميدان ” الذي يقضي عقوبة سالبة للحرية مدتها خمس سنوات سجنا نافذة ، أكدت أن ابنها اضطر في الأيام الأخيرة للدخول في مجموعة من الإضرابات الإنذارية عن الطعام بسبب عدد من المضايقات التي بات يعاني منها ، حيث تعرضت زنزانته لتفتيش دقيق صودرت بموجبه بعض أغراضه الشخصية وتم جلب 03 سجناء من الحق العام لزنزانته التي لا تستوعب طاقتها إلا سجينين ، ومصادرة حقه في الحصول على بعض المواد الغذائية التي كانت مخصصة له طيلة فترات تواجده بهذا السجن.     

من جهة أخرى ، أوضحت عائلة المعتقل الصحراوي ” محمد أحمد السالكي ” الصادر في حقه حكم قضائي مدته 10 سنوات ، أنه يدخل في إضراب مفتوح عن الطعام منذ يوم السبت الماضي ، احتجاجا على تعرضه للضرب والتعنيف المصحوبين بالسب والشتم وسوء المعاملة.     

 وحسب المصدر المذكور ، دخل حوالي 150 معتقلا صحراويا في إضراب إنذاري عن الطعام ، من ضمنهم 90 معتقلا يهددون بالاستمرار في الإضراب المفتوح عن الطعام بسبب تعمد إدارة السجن في مضايقتهم وحرمانهم من حقوقهم المكفولة في القانون 23 / 98 المنظم للسجون بالمغرب.     

وفي ظل هذا كله يواصل المعتقلان السياسيان الصحراويان عمر الداودي ويوسف الركيني حرب الإضراب المفتوح عن الطعام رغم التدهور الخطير في حالتهما الصحية ؛ فيوسف الركيني يدخل يومه التاسع من الإضراب ويعاني من آلام حادة على مستوى المعدة والظهر وشحوب الوجه وعياء شديد.     

أما عمر الداودي الذي يدخل يومه 14 من الإضراب فيعاني من آلام حادة على مستوى الكلى والظهر والمفاصل وضيق في التنفس وكذلك آلام حادة على مستوى القلب.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.