الرئيسية / اخبار / الجماهير الصحراوية بالعيون تخلد الذكرى الخامسة الشهرية على إغتيال محمد لمين هيدالة.

الجماهير الصحراوية بالعيون تخلد الذكرى الخامسة الشهرية على إغتيال محمد لمين هيدالة.

خلدت عائلة الشهيد الصحراوي  محمد لمين هيدالة يوم أمس الأربعاء 09 يوليو  الذكرى الشهريةالخامسة لإغتيال إبنها الشاب بمنزل العائلة ,  الكائن قرب شارع السكيكمة العيون الصحراء الغربية.

وقد شهدت هذه الذكرى الأليمة حضور العديد من  المتضامنين الصحراويين , و أيضا مجموعات إعلامية رغم الحصار العسكري و البوليسي المفروض على منزل العائلة المكلومة  .

وبعد مرور الشهر الخامس  على إغتيال هذا الشاب الصحراوي محمد لمين هيدالة أصدرت العائلة بيانها الرابع  إستنكرت به كل  الجرائم الشنيعة و القتل خارج القنون وكل أشكال الظلم و الطغيان و العنصورية  التي يرتكبها و ينهجها النظام المغربي ضد أبناء الشعب الصحراوي الأعزل إنتقاما من مواقفهم السياسية تجاه قضيتهم الوطنية  

كما طالبت العائلة في بيانها  المنتظم الدولي والمنظمات الحقوقية الدولية و الوطنية والهيئات البرلمانية الدولية و الصحراوية وكل الضمائر الحية بالضغط على الدولة المغربية لكشف الحقيقة و ملابسات ظروف قتل  إبنها و معرفة مكان دفن جثته ومحاسبة كل المسؤولين عن هاته الجريمة الشنعاء التي أدت بإستشهاد إبنها الشاب عبدلله هيدالة.

للإشارة الشاب الصحراوي محمد لمين هيدالة قد فارق الحياة على إثر تعرضه بداية شهر فبراير  لإعتداء شنيع على يد خمسة مستوطنين مغاربة أسفر عن إصابته بـإرتجاج في المخ وجروح على مستوى الرقبة، ما أدى إلى نقله على وجه السرعة إلى ما يسمى مستشفى الحسن الثاني بمدينة أكادير المغربية أين توفي هناك و أقدمت أيضا سلطات  المغربية على دفنه في غياب عائلته  وبدون إرادتها يوم الثاني و العشرين فبراير الماضي .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*