اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / هذا ما عبر عنه جمعية كوديسا في وفاة الأسطورة “مريم منت الحسان”.

هذا ما عبر عنه جمعية كوديسا في وفاة الأسطورة “مريم منت الحسان”.

ببالغ الأسى و الحزن العميق، تلقى المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA، نبأ وفاة الفنانة الصحراوية ” مريم منت الحسان ” بتاريخ 22 آب / أغسطس 2015 بمخيمات اللاجئين الصحراويين بعد مرض عضال و بعد مسيرة حافلة بالعطاء و بالشعور بالوطنية و الثورة الصحراوية التي ترجمتها جميع أعمالها الفنية ذات البعد النضالي و الثوري الصادق بعدالة و مشروعية القضية الصحراوية، فكانت بذلك سفيرة مقتدرة للأغنية الوطنية الصحراوية في معظم دول العالم.

الفقيدة ” مريم منت الحسان ” هي ابنة الثورة و ملهمة الشعب الصحراوي بغنائها المعبر عن روح وطنية صادقة و مخلصة للقضية الوطنية و بنبل و إخلاص مشاعرها اتجاه الوطن و الشعب و اتجاه القضايا الإنسانية العادلة ، التي اختارت بقوة إيمانها أن تظل وفية لها بكل ما تملك من طاقة ، بالرغم من ما عانته من متاعب صحية و من غربة و شتات و مأساة بسبب الاحتلال المغربي لوطنها الصحراء الغربية.

و لأن الفقيدة ” مريم منت الحسان ” هي أسطورة ستظل يذكرها التاريخ بأحرف من ذهب ، و لأنها تعد من الدعائم الأساسية في تطور و دعم الثقافة الصحراوية بكل أبعادها، فإن أعضاء المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA ، يتقدمون في هذه المناسبة الأليمة و الحزينة بأحر التعازي للأخت ” خديجة حمدي ” وزيرة الثقافة الصحراوية و من خلالها إلى الحكومة الصحراوية و أعضاء الأمانة الوطنية و الجيش الشعبي و باقي أفراد الشعب الصحراوي بما فيهم أفراد عائلتها الكبيرة و الصغيرة ، متمنيا للجميع الصبر و السلوان في هذا المصاب الجلل.

تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.