اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / الإفراج عن المعتقل السياسي الصحراوي ” عيســــى بودا “

الإفراج عن المعتقل السياسي الصحراوي ” عيســــى بودا “

أفرجت السلطات المغربية بتاريخ 06 فبراير / شباط 2014 عن المعتقل السياسي الصحراوي ” عيسى بودا ” بعد أن قضى 04 سنوات سجنا نافذا متنقلا بين السجنين المحليين بإنزكان و أيت ملول / المغرب.

و كان المعتقل السياسي الصحراوي ” عيسى بودا ” قد تعرض للاعتقال التعسفي بتاريخ 05 فبراير / شباط 2009 بمدينة بوجدور / الصحراء الغربية بمبرر صدور مذكرة بحث و اعتقال في حقه على خلفية مظاهرة سلمية مطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير تم تنظيمها من قبل شبان صحراويين بتاريخ 26 فبراير / شباط 2008 بحي عين الرحمة بمدينة الطنطان / جنوب المغرب، تزامنا مع الذكرى 32 لقيام الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية ( RASD ).

 و مباشرة بعد اعتقال  الشاب الصحراوي ” عيسى بودا ” من طرف عناصر الشرطة المغربية تم اقتياده إلى مقري الشرطة بمدينتي بوجدور و العيون / الصحراء الغربية ثم إلى مقر الشرطة القضائية بمدينة الطنطان / جنوب المغرب، حيث خضع للاستنطاق المصحوب باعتداءات جسدية و لفظية و بالتهديد و الضغط بهدف إرغامه على توقيع محاضر الضابطة القضائية.

و بتاريخ 09 فبراير / شباط 2005 قدم للنيابة العامة و لقاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بمدينة أكادير / المغرب، حيث ظل رهن الاعتقال الاحتياطي على ذمة التحقيق لعدة شهور بالسجن المحلي بإنزكان / المغرب قبل أن تتم محاكمته ابتدائيا و استئنافيا بغرفة الجنايات بالمحكمة المذكورة ب 04 سنوات سجنا نافذا. 

و قد دخل المعتقل السياسي الصحراوي ” عيسى بودا ” في مجموعة من الإضرابات الإنذارية و المفتوحة عن الطعام بالسجنين المحليين بإنزكان و أيت ملول / المغرب بسبب الظروف المزرية و سوء المعاملة، كان آخرها الإضراب المفتوح الذي خاضه حوالي مدة 47 يوما ابتداء من تاريخ 24 آب / أغسطس إلى 14 أكتوبر / تشرين أول 2013 دون أن تقوم إدارة السجن المحلي بأيت ملول / المغرب بفتح حوار معه و دون أن تقوم النيابة العامة بزيارته و الاستماع إلى مطالبه.

و يعد ” عيسى بودا ” من ضمن مجموعة الشبان الصحراويين الذين تعرضوا للاعتقال التعسفي بعدد من المدن من طرف أجهزة الشرطة المغربية بسبب تنظيمهم لوقفة احتجاجية سلمية مطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير ، كما خضعوا للمحاكمة في غياب تام لشروط المحاكمة العادلة من طرف هيئتي المحكمة بغرفة الجنايات ابتدائيا و استئنافيا بمحكمة الاستئناف بأگادير / المغرب، حيث تراوحت الأحكام ما بين 15 سنة سجنا نافذا في حق المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان ” يحي محمد الحافظ إعزى ” و 04 سنوات سجنا نافذا في حق باقي المعتقلين و عددهم 17 معتقلا سياسيا صحراويا.

المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين  عن حقوق الإنسان

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.