اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / الحكومة المغربية تعقد خلال ساعات إجتماعًا طارئًا وغير مسبوق بسبب موقف السويد من الصحراء.
Abdelilah Benkirane, Prime Minister of Morocco attends the opening of the International Conference on Jerusalem in Doha February 26, 2012. REUTERS/Mohammed Dabbous (QATAR - Tags: POLITICS HEADSHOT)

الحكومة المغربية تعقد خلال ساعات إجتماعًا طارئًا وغير مسبوق بسبب موقف السويد من الصحراء.

قررت اليوم الاثنين حكومة الاحتلال المغربي بقيادة عبد الإله بنكيران حسب ماعلمت به شبكة ميزرات عقد إجتماع طارئً وغير مسبوق بعاصمة المملكة الرباط  خلال ساعات لمناقشة موقف السويد من الصحراء الغربية.

هذا ومن المنتظر أن يشارك في الاجتماع جميع أمناء الأحزاب المغربية البالغ عددهم 29 بمن فيهم المعارضة والحكومة من أجل التحرك وبشكل مكثف حسب زعمهم للدفاع عن قضية الصحراء الغربية وما يحاك ضدها…! 

وفي هذا السياق دعا رئيس حكومة الاحتلال المغربي عبد الإله بنكيران  بشكل طارئ الأمناء العامين للأحزاب  الممثلة في البرلمان للاجتماع بمكتبه بمقر رئاسة الحكومة بالمشور، للاتفاق على أشكال الرد على مواقف بعض دول شمال أوروبا، وخصوصا حكومة السويد التي تتجه للاعتراف بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

ووصف مراقبون وهم يتحدثون لإذاعة ميزرات الإخبارية أن هذا الاجتماع سيكون غير مسبوق بسبب الضربة القوية التي تعرضت لها حكومة الاحتلال المغربي مباشرة بعد تصريحات التي أدلى بها رئيس وزراء السويد، السيد ستيفان لوفين، في 28 شتنبر خلال مشاركته في الدورة الثامنة والثلاثين لمؤتمر الشبيبة الاشتراكية السويدية بمدينة فستروس، والذي أكد في كلمته التي ألقاها على أن حكومته بصدد إيجاد حل سلمي بشأن قضية الصحراء الغربية، قائلاً حينها: “إن حكومة بلاده تؤيد حق المصير للصحراويين بكل حرية”.

وكان البرلمان السويدي قد صادق نهاية 2012 في جلسة خاصة ،  على قرار الاعتراف الرسمي بالدولة الصحراوية، وهو أول برلمان أوروبي حينها  يصادق على مثل هذا القرار.

وتأتي تحركات السويد الأخيرة في إطار دعم السويد بإتجاه قيام دولة صحراوية مستقلة. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.