اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / بالصــوت : بعد بيان شركـة كوسمـوس الأمريكيـة، المرصـد الدولي لحماية الثروات الطبيعية يوضح للرأي العام مايلي…

بالصــوت : بعد بيان شركـة كوسمـوس الأمريكيـة، المرصـد الدولي لحماية الثروات الطبيعية يوضح للرأي العام مايلي…

في لقاء له مع إذاعة ميزرات الإخبارية، أكد الناشط الصحراوي محجوب أمليحة عضو المرصد الدولي لحماية الثروات الطبيعية بالصحراء الغربية مساء أمس الأربعاء، خلال تعليقه على بيان شركة “كوسموس إنيرجي” الأمريكية،”أن الشركة المذكورة كانت تنشط منذ سنوات في عمليات تنقيب عن البترول بسواحل الصحراء الغربية وخاصة على مستوى رأس بوجدور المحتل،حيث حصلت على نتائج مشجعة في البئر الأول (FB1) من خلال وجود غاز وهيدروكربونات”،وأشار أمليحة خلال تعليقه على بيان الشركة الذي أصدرته منذ يومين،”أن شركة كوسموس لم تغادر الصحراء الغربية  حيث أن عقدها المبرم مع المملكة المغربية لايزال ساري المفعول ومستمر،ولايمكن الحديث عن المغادرة دون إلغاء العقد”،وأضاف أمليحة أن شركة كوسموس قد أشارت في بيانها أنها ستنتقل الى السواحل الموريتانية، وهذا لم يكن بالنسبة لنا مفاجئة أو تحول في موقفها، حيث أن الشركة كانت تزاول عمليات حفر مشابهة بسواحل الموريتانية منذ نوفمبر الماضي،وعودتها شي طبيعي لمواصلة أعمال التنقيب في تلك المنطقة”،وقال أمليحة”أن عودة  الشركة  الى المياه الأقليمية  الصحراوية مرتبط بنهاية مهمتها في المياه الموريتانية، وكذلك الانتهاء من دراستها المتبقية بسواحل بوجدور”، ويرى أمليحة”أن بيان الشركة قد يكون بيان تكتيكي من إدارة شركة كوسموس الأمريكية، مع العلم أن انخفاض أسعار البترول العالمية في هذه السنة قد شكل عجز في ميزانية شركات البترول العالمية، مما جعلها تدرس استثماراتها في هذا المجال بأكثر تدقيق عما كان في السابق” وأكد أمليحة،”أن شركة كوسموس كانت عازمة الى وقت قريب على حفر ثلاثة أبار برأس بوجدور المحتل”،وختم عضو المرصد الدولي لحماية الثروات الطبيعية بالصحراء الغربية كلامه،”بأن حملة الإدانة والإستنكار ضد عمليات التنقيب عن النفط التي تقوم بها شركات أجنبية وعلى رائسها شركة كوسموس الأمريكية بالمياه الإقليمية الصحراوية المحتلة متواصلة”، و”طالب بـالإلغاء الفوري لهذه العمليات الغير شرعية”،وفي التسجيل أسفله تفاصيل أكثر:
www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.