اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / قائد أركان الجيش الجزائري يحذر من تندوف كل من يتربص بالجزائر ويؤكد جاهزية الجيش.

قائد أركان الجيش الجزائري يحذر من تندوف كل من يتربص بالجزائر ويؤكد جاهزية الجيش.

وجّه نائب وزير الدفاع الجزائري وقائد أركان الجيش الوطني الشعبي تحذيرات ضمنية للمغرب على خلفية ما وصفها بـ”الدسائس والمناورات المتواصلة”، مشددًا على تأهب القوات المسلحة الجزائرية لصد كل “التهديدات والمخاطر التي تتربص بالبلاد”.

وقالت وزارة الدفاع الجزائرية إن نائب وزير الدفاع الوطني وقائد أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح باشر جولة عمل وتفتيش إلى مناطق الناحية العسكرية الثالثة ببشار وتندوف لمدة تدوم ثلاثة أيام.

وتشرف الناحية العسكرية محل زيارة الفريق أحمد قايد صالح على مناطق حدودية لولايتي تندوف وبشار في الجنوب الغربي المتاخمتين لدولتي الصحراء الغربية والمغرب الجارتين للجزائر.

وكشف البيان أن جولة رئيس أركان الجيش الجزائري تتوخى “تفقد” القطاع العملياتي للوقوف على مدى جاهزية القوات العسكرية ومدى انسجام “التحضير القتالي لوحدات الجيش”.

وحث الفريق أحمد قايد صالح في خطاب أمام كبار الضباط ومسؤولي الوحدات العسكرية بتندوف على “تطوير قدرات الجيش على كافة الأصعدة والحفاظ على جاهزيته في أعلى درجاتها والتكيف المستمر مع متطلبات التطوير التكنولوجي والعلمي”.

وتابع المسؤول العسكري الجزائري أن “هدف الجيش هو توفير سبل وعوامل الدفاع عن المصالح العليا للأمة في كافة الظروف ” مشددًا أيضًا على “اكتساب الجزائر مناعة وهيبة تتحصن بهما من كل المخاطر والتهديدات وتصبح معهما عصية عن تكالب أعدائها عليها وعن دسائسهم ومناوراتهم المتواصلة دون هوادة”.

إلى ذلك قال اللواء سعيد شنقريحة قائد الناحية العسكرية الثالثة في كلمة تلت خطاب قائد الجيش “إننا ملزمون بتركيز الجهود على التدريب والتحضير القتالي الجدي والفعال لأفراد تشكيلاتنا وقواتنا المسلحة وبصرامة عالية للرفع من قدراتنا القتالية وإكسابهم الفعالية اللازمة في التنفيذ، لتمكينهم من أداء مهامهم بكفاءة عالية تعكس مدى إتقانهم لمهامهم ميدانيا تحقيقا للأهداف المسطرة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.