الرئيسية / اخبار / رئـيس التنسيقـية الأوروبيـة يدعـو إلى تجند دولــي واسع من أجل التعجيل بتصفية الاستعمار.

رئـيس التنسيقـية الأوروبيـة يدعـو إلى تجند دولــي واسع من أجل التعجيل بتصفية الاستعمار.

دعا رئيس التنسيقية  الأوروبية للدعم والتضامن مع  الشعب الصحراوي(أوكوكو)  بيارغالان اليوم الخميس بمدريد إلى تجند دولي واسع من أجل التعجيل بمسار تصفية الاستعمار من  الصحراء الغربية.
 
وأوضح السيد غالان عشية انعقاد الطبعة ال40 للندوة الأوروبية للدعم والتضامن مع الشعب الصحراوي المقررة يومي الجمعة والسبت بمدريد أن “الأمم المتحدة لم تحترم التزاماتها” بخصوص النزاع في الصحراء الغربية،   داعيا في هذا الصدد إلى”تجند واسع للرأي العام الدولي  سيما باسبانيا و فرنسا”.
 
وفي تصريح للصحافة  أكد السيد غالان أن هذين البلدين “يضطلعان بدورين هامين فيما يخص مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية”، مضيفا أن المغرب لازال يستمر في احتلال الأراضي الصحراوية بشكل غير قانوني لأنه لا يزال يعتمد على دعم دول أوروبية خاصة”.
 
وأردف يقول “أعتقد أنه من واجبنا نحن كأوروبيين تذكير فرنسا واسبانيا بالتزاماتهما وتذكير الأمم المتحدة أساسا اليوم بضرورة تطبيق هذا الاستفتاء حول تقرير مصير الشعب الصحراوي”،   موجها نداء إلى “مساهمة جماعية لتمكين الشعب  الصحراوي بالخروج من المخيمات و العيش في أراضيه بكل حرية”.
 
و فيما يخص الدورة ال40 للندوة الأوروبية للدعم والتضامن مع الشعب الصحراوي (أوكوكو) أوضح السيد غالان أن هذا النداء سيكون بمثابة “رسالة الذكرى ال40” لهذه الندوة المدعمة للشعب الصحراوي،  معتبرا أن ذكرى هذا التضامن الدولي “هو أمر مميز في تاريخ كفاح الشعوب”.

و أعتبر المنظمون أن “دورات ندوة أوكوكو هي لا محالة الموعد السنوي الأكثر أهمية لحركة التضامن الأوروبية مع الشعب الصحراوي الذي ما فتئ يكتسي بعدا عالميا متزايدا”.
 
و يتمثل الهدف من هذه الندوة التضامنية مع الصحراء الغربية يضيف المسؤولون في “التنديد بالانتهاكات المغربية الممنهجة لحقوق الإنسان في الأراضي الصحراوية المحتلة و دعم كفاح الشعب الصحراوي المتواصل على أراضيه”.
 
و بالإضافة إلى ممثلي الحكومات المعترفة بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية يشارك في هذا اللقاء “التضامني” نواب و أعضاء منتخبين وطنيين و دوليين و منظمات سياسية و نقابية و جمعيات الصداقة مع الشعب الصحراوي و منظمات غير حكومية و شخصيات ثقافية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*