الرئيسية / اخبار / أســـــود ملحمة أكديـم إزيـك يوجهون بيانــاً عاجـلاً بمناسبة الذكرى الثالثـــة لتفكيك المخيـــم من طــرف قوات الأحتــلال.

أســـــود ملحمة أكديـم إزيـك يوجهون بيانــاً عاجـلاً بمناسبة الذكرى الثالثـــة لتفكيك المخيـــم من طــرف قوات الأحتــلال.


بمناسبة الذكرى الثالثة لتفكيك مخيم اكديم ازيك معتقلو اكديم ازيك يطالبون بضرورة توسيع صلاحيات المينورسو لحماية حقوق الانسان وتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير.

بـيــــــــــــان

 تحل الذكرى الثالثة للهجوم العسكري على مخيم اكديم ازيك و على الشعب الصحراوي المتعطش إلى الإستقلال والحرية والذي كان بمثابة نقطة تحول كبيرة في تاريخ مقاومته المدنية السلمية ضد النظام المغربي. كما إن الهجوم العسكري على مخيم أكديم ازيك السلمي أبان للعالم أجمع حقيقة ما يجري بالصحراء الغربية من تجاوزات وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان الصحراوي، كما عرى الادعاءات التي ما فتئت الدولة المغربية تطل علينا بها بين الفينة والأخرى تارة بالانجازات و المشاريع التنموية الواهية وتارة أخرى بحرية التعبير وحقوق الإنسان المزيفة.

وفي هذا اليوم المشئوم فإننا نحن المعتقلون السياسيون الصحراويون مجموعة أكديم إزيك نستحضر بأسى معاناة الأسر الصحراوية النازحة التي تعرضت للهجوم العسكري الغادر على مخيم أكديم إزيك والتي لازالت تعاني آثاره النفسية جراء عملية البطش والتنكيل التي على تعرض لها اﻵلاف الصحراويين العزل حيث تم الهجوم عليهم بالرصاص الحي والقنابل المحرقة من طرف قوات عسكرية مستقدمة من الاحزمة الدفاعية ومن داخل المغرب، مما تعرض المئات من المواطنين للاختطاف والتعذيب و الإعتقال، تم الإحتفاظ على مجموعتنا المتكونة من 24 معتقلا سياسيا صحراويا حيث تمت إحالتنا ظلما على المحكمة العسكرية الزج بنا في سجن سلا2 .

إنه وبالرغم من كل الجرائم التي ارتكبتها الدولة المغربية في حق شعبنا الصامد قبل و بعد الهجوم الغادر فإن ذلك لن يزيد شعبنا إلا صمود و وتصميم حتى نيل كافة حقوقه المشروعة و على رأسها حقه الثابت في تقرير المصير الغير قابل للتصرف.  إن شعلة الانتفاضة أصبحت أكثر توهجا بعد ارتكاب الدولة المغربية لهذه الجريمة الشنعاء التي كانت تهدف من خلالها طمس الحقيقة عن العالم إلا أنه و بفضل وحدة صف الشعب الصحراوي وتمسكه بالحرية و الكرامة فإن مخيم اكديم ازيك لازال مستمرا في طابعه المدني السلمي الراقي ولعل خير دليل على ذلك ما تجسده الوقفات المستمرة لجماهير في المدن المحتلة ومدن جنوب المغرب والمواقع الجامعية.

و عليه فإننا نعلن ما يلي:

– نحمل الدولة المغربية المسؤولية الكاملة للهجوم الغادر الذي طال الجماهير الصحراوية اثر العملية والهجمة العسكرية الغادرة على مخيم اكديم ازيك في الاثنين الأسود من شهر نونبر 2010  
-مطالبتنا المنتظم الدولي وخصوصا منظمة الامم المتحدة ومجلس الأمن بضرورة توفير آلية أممية لحماية المدنيين الصحراويين العزل من بطش الاحتلال المغربي ووقف النهب والإستنزاف المستمر لثروات إقليم الصحراء الغربية.  
-تمسكنا بكامل حقوقنا وعلى رأسها حق الشعب الصحراوي العادل في تقرير المصير عبر استفتاء حر عادل ونزيه تحت إشراف الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والذي يبقى الحل الوحيد والأوحد متطابق مع الشرعية الدولية.  

عن المعتقلين السياسيين الصحراويين  مجموعة اكديم ازيك  بالسجن المحلي سلا 1  

الجمعة 8 نونبر 2013

نسخة من البيان المتوصل به عبر بريد شبكة ميزرات


www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.