الرئيسية / اخبار / إبــــراهيم دحان يتهم شبكة ميزرات “بالكذب والتزوير وبتر العلم الوطني”، والأخيرة تتحفظ بالراد في الوقت المناســـب

إبــــراهيم دحان يتهم شبكة ميزرات “بالكذب والتزوير وبتر العلم الوطني”، والأخيرة تتحفظ بالراد في الوقت المناســـب

شن المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان الأخ إبراهيم دحان رئيس الجمعية الصحراوية لضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية، في ذكرى عيد الوحدة الوطنية الذي يصادف من كل عام 12 أكتوبر ، هجوما لاذعا وغير مسبوق ضد شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية الصحراوية المستقلة حيث كان يتحدث على الهواء مباشرة فوق أسطح أحد المنازل الصحراوية وبحضور جمع من المواطنين ،متهماً اياها بالكذب، والتزوير،والتضليل الإعلامي، بل الأخطر من ذلك، أكد أنها قامت ببتر علم الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية عن صورته الشخصية.

ولم يكتفي عند هذا الحد، بل ربط تاريخ الوحدات العسكرية المغربية التي كان ولايزال يتزعمها صحراويون من مختلف المناطق من الصحراء الغربية وشمال البلاد  بما تقوم به شبكة ميزرات من أعمال، في اتهاماً خطيراً و مساساً واضح من وطنية  أعضاء مكتبها التنفيذي،  ووطنية أكثر من 55 مراسلا لها عبر دول العالم .

وبعد علم المكتب التنفيذي لشبكة ميزرات بهذا الهجوم الذي لم يكن يتوقع ان يصدر من لسان مناضل صحراوي ومدافع  عن حقوق الإنسان الأخ إبراهيم دحان وفي يوما عظيم اسمه عيد الوحدة الوطنية ، عقد مكتب الشبكة إجتماعا طارئا أكد فيه مايلي –

“إن المكتب التنفيذي  يتأسف كثيرا لمثل هذه التصريحات، التي لا تخدم الوحدة الوطنية، وتهدد بنسف الوضع من الداخل، وايمانا منا بعيد الوحدة الوطنية، ونظرا لظروف التي تشهدها المنطقة قبيل زيارة كريستوفروس، نعلن للرأي العام الوطني ان شبكة ميزرات ستصدر بيانا تشرح فيه الحقيقة الكاملة في الزمان والمكان المناسبيلن “.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.