اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / حتــى لا يستغلها الاحتلال … !! ليس الكونغرس الأمريكــي و انما برلمانية واحدة هي التي استنكرت انتهاكـــات المغرب

حتــى لا يستغلها الاحتلال … !! ليس الكونغرس الأمريكــي و انما برلمانية واحدة هي التي استنكرت انتهاكـــات المغرب

يبدو ان الاحتلال المغربي اصبح يريد استغلال كل الاخطاء التي نرتكب …علمنا منذ يومين بفرح كبير ان  الكونغرس الأمريكي عبر عن انشغاله العميق بشأن الانتهاكات المستمرة لحقوق الإنسان من قبل الحكومة المغربية في الصحراء الغريبة المحتلة.

لكن الحقيقة المكتشفة أكدت انه لم يكن الكونغرس الأمريكي وانما برلمانية واحدة اسمها “بيتي ماك كولوم” هي التي أدانت سياسية السلطات المغربية خلال حديثها في الغرفة السفلى للكونغرس  حيث فضحت أعمال “القمع” التي لا تزال تمارسها، مذكرة بمختلف التقارير التي أعدتها عدة منظمات دولية لحقوق الانسان و كذا الصحافة الأمريكية”.

و أكدت البرلمانية أن منظمات حقوق الإنسان تتناول بكل صراحة استمرار انتهاكات حقوق الإنسان من قبل قوات الأمن و الشرطة السرية للعاهل محمد السادس ضد أولئك الذين يطالبون بحق تقرير مصير الصحراويين في أراضي الصحراء الغربية المحتلة و ضد أولئك الذين يطالبون بإصلاحات سياسية في المغرب.

و في تطرقها إلى المسألة الصحراوية أكدت أمام المنتخبين الأمريكيين بأن الصحراويين لا زالوا يتعرضون لعمليات “المطاردة” و “التوقيف” بسبب مشاركتهم في مظاهرات تطالب بحق تقرير المصير والاستقلال.

و ذكرت البرلمانية بأن إدارة باراك أوباما “أيدت” إدراج آلية لمراقبة حقوق الإنسان في الصحراء الغربية ضمن المينورسو بالنظر إلى شدة انتهاكات حقوق الشعب الصحراوي من قبل المغرب.

ففي شهر أبريل الفارط أعدت السفيرة الأمريكية بالأمم المتحدة سوزان رايس مشروع لائحة لعرضه على مجلس الأمن لكن فرنسا رفضته.
 
و اعتبرت البرلمانية الأمريكية أن السلطات المغربية” لا تولي أهمية كبيرة لحقوق الإنسان مع أن العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة و المغرب يجب أن تكون قائمة على أساس القيم المشتركة التي ترتكز على احترام حقوق الإنسان”،تضيف كولوم.

و أردفت تقول “حان الوقت ليقيم الكونغرس وضع حقوق الإنسان في المغرب و يقول للملك محمد السادس بأن الأمريكيين يتوقعون منه المزيد في مجال احترام هذه الحقوق”.

نشير في الأخير إلى انه لزم التذكير بان تقاريرنا المرفوع الى وسائل الإعلام  لا يسْتهلكها القارئ العربي فقط  وإنما حتى الغربي وبالتالي علينا  أن نتأكد ثم نتأكد من الخبر حتى نقوم بنشره حتى لا نفقد مصداقيتنا أمام الرأي العام الوطني والدولي فتصريح برلمانية امريكية لا يعني رأي الكونغرس الأمريكي وبالتالي  ليس  مُلزم لانه في الغالب الكونغرس الأمريكي يصدر قراراً  أو توصية.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.