الرئيسية / اخبار / جبهة البوليساريو “مرتاحة” للمصادقة على تقرير تانوك حول حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.

جبهة البوليساريو “مرتاحة” للمصادقة على تقرير تانوك حول حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.

أعربت جبهة البوليساريو يوم الثلاثاء عن “ارتياحها” لمصادقة لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الاوروبي على تقرير شارل تانوك حول وضعية حقوق الإنسان في الساحل والصحراء الغربية.

وفي هذا الصدد اكد الوزير الصحراوي المنتدب لاوروبا، السيد محمد سيداتي في تصريح له ان “جبهة البوليساريو لا يسعها الا ان تعرب عن ارتياحها لمصادقة لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الاوروبي على هذا التقرير سيما جزءه المخصص للصحراء الغربية”.

كما اعرب السيد محمد سيداتي عن امله في ان تجد التوصيات التي تضمنها التقرير “الصدى المطلوب لدى الهيئات الاوروبية الاخرى وان يساعد ذلك على حمل المغرب على وضع حد لسياسته القمعية”.

واشار في هذا السياق الى وفاة الشاب رشيد شين وإصابة عشرات الجرحى يوم 21 سبتمبر بمدينة آسا (جنوب المغرب).

وذكر ايضا بالوضع القانوني للصحراء الغربية التي تظل حسب الامم المتحدة اقليما غير مستقل تستدعي تقرير المصير من شعبها وقد خصص السيد تانوك جزء كبيرا من تقريره للوضعية “الخطيرة” لحقوق الانسان الناجمة عن الاحتلال المغربي للصحراء الغربية.

وجدد التقرير في هذا السياق “التاكيد” على حق تقرير مصير الشعب الصحراوي مطالبا المغرب وجبهة البوليساريو بمواصلة المفاوضات من اجل التوصل الى حل سلمي للنزاع.

كما اعرب التقرير عن “انشغاله العميق” بالنظر الى مختلف التقارير الاممية واخرى التي تشير الى ممارسة المغرب بشكل متكرر للتعذيب والاحتجاز والسجن التعسفي والاختفاءات القسرية ضد السكان الصحراويين وبشكل خاص المدافعين عن استقلال الاقليم.

وتابع المسؤول الصحراوي يقول في تصريحه ان ذات التقرير يطلب من السلطات المغربية ضمان محاكمات عادلة وشفافة والتحقيق ومتابعة المتورطين في عمليات الاحتجاز التعسفي والتعذيب والانتهاكات الاخرى، معربا عن اسفه للمضايقات التي يقوم بها المغرب على حرية الحركة والتجمع والتعبير.

وتم التاكيد في ذات الوثيقة كذلك ان المنظمة الاممية “لم تتمكن حتى الان من انشاء آلية مستقلة وذات مصداقية لمراقبة حقوق الانسان في الصحراء الغربية”.

كما اشار التقرير الى الجهود التي تبذلها جبهة البوليساريو سيما انشاء وتسيير الحكامة بمخيمات اللاجئين.

وفي معرض تطرقه لمسالة الالغام نوه التقرير بتوقيع جبهة البوليساريو على نداء جنيف، معربا عن اسفه في ذات الوثيقة لعدم انضمام المغرب حتى الان الى الاتفاقيات الدولية في مجال الالغام. للتذكير سيتم عرض هذا التقرير للمصادقة والتصويت بالبرلمان الاوروبي في جلسة علنية خلال شهر اكتوبر المقبل.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.