اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / “جمعيـة مراقبـة الثـروات الطبيعيـة وحمايـة البيئـة” بالصحراء الغربية تصدر بيان للرأي العام، وهذا نصه.

“جمعيـة مراقبـة الثـروات الطبيعيـة وحمايـة البيئـة” بالصحراء الغربية تصدر بيان للرأي العام، وهذا نصه.

في ظل الاهتمام المتزايد الذي يشهده ملف الثروات الطبيعية بالصحراء الغربية و عقب قرار مجموعة “كوب”، الموزع الرئيسي للمواد الفلاحية داخل الأسواق السويسرية وقف استيراد المنتجات القادمة من الصحراء الغربية اعتبارا من العام المقبل 2017؛ ويتعلق الأمر بالأساس بمنتوجات الطماطم والشمام ، فان جمعية مراقبة الثروات الطبيعية وحماية البيئة بالصحراء الغربية ترحب بهذا القرار العادل والذي جاء مباشرة عقب التحقيق الذي أجرته لجنة “كسنستورث”، بعد ان تبين لها أن بعض المواد الفلاحية التي تباع في الأسواق السويسرية لا تشير إلى مصدر انتاجها ، في إشارة إلى بعض المنتجات الفلاحية التي تنتج بإقليم الصحراء الغربية وتحمل علامة “المغرب”، فيما اعتبرت اللجنة أن هذه العلامة تحمل “مغالطة”، لأنها لا تشير إلى بلد المنشأ الحقيقي و الذي هو إقليم متنازع عليه، بين المغرب وجبهة “البوليساريو”.

وأكد رامون غاندر، الناطق الرسمي باسم مجموعة “كوب” يوم الثلاثاء الماضي قرار الشركة وقف وارداتها من المنتجات الفلاحية القادمة من اقليم الصحراء الغربية.

وفضلا عن وجود نزاع سياسي في الأقليم الذي قررت “كوب” مقاطعة منتجاته، قال رامون غراندر إن هناك سببا آخر يجعل مقاولته تقرر مقاطعة المنتجات الفلاحية التى مصدرها اقليم الصحراء الغربية لأنها تستنزف مياه الفرشاة المائية في منطقة جافة، إن هذا القرار الشجاع يعتبر دليلا آخر على تغيير هام و نوعي في التعاطي مع استنزاف ثروات الصحراء الغربية الغير الشرعي والغير القانوني ، وفقا لقرارات الشرعية الدولية .
وعلى هذا الأساس فإن جمعية مراقبة الثروات الطبيعية وحماية البيئة بالصحراء الغربية ترحب بهذا القرار المنصف ، وتعتبره خطوة إيجابية ومتقدمة نحو تحقيق تطلعات وطموحات الشعب الصحراوي . وتطلب من كل الشركات أن تحذو حذو هذه الخطوة الشجاعة التي قامت بها مجموعة “كوب”، وتأمل من كل الدول أن تحترم قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والمساعدة في حل عادل ونزيه يضمن تقرير مصير الشعب الصحراوي. ونذكر أن كل من يشارك في نهب الثروات الطبيعية الصحراوية واستغلالها بشكل مباشر أو غير مباشر بدون موافقة الشعب الصحراوي فهو يكرس الاحتلال بإقليم الصحراء الغربية و يساعد في اطالة امد الصراع ويعارض قرارات الأمم المتحدة و الشرعية الدولية .

عن جمعية مراقبة الثروات الطبيعية وحماية البيئة بالصحراء الغربية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.