اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / انتعاشة الاقتصاد الأوروبي خلال الدورة الثانية من 2013 ستنعكس إيجابا على الجالية الصحراوية.

انتعاشة الاقتصاد الأوروبي خلال الدورة الثانية من 2013 ستنعكس إيجابا على الجالية الصحراوية.

سجل الاقتصاد الأوربي انتعاشة خلال الثلاثة أشهر الثانية من السنة الجارية (أبريل-يونيو) بفضل تقدم الاقتصاد الفرنسي والألماني حيث غادرت منطقة اليورو مرحلة الانكماش، وهذه الانتعاشة قد تحمل انعكاسات إيجابية على الجالية الصحراوية المقيمة هناك.

وتفيد الأرقام التي قدمتها الدول الأوروبية هذه الأيام أن الاقتصاد الأوروبي بدأ يغادر مرحلة الانكماش وأن منطقة اليورو تتحرر من الركود بفضل التقدم الذي سجله الاقتصاد الفرنسي خلال الفترة المذكورة بحوالي 0،5% بينما حقق الألماني 0،7%، وانعكس هذا إيجابا على مجموع الاقتصاد الأوروبي، حيث تم تجاوز أرقام تراجع الانتاج القومي الأوروبي الذي عانى من انخفاض لطيلة سنة ونصف متتالية.
www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.