اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / تنسيقية أكديم إزيك للـحراك السلمي تدين الأحكام الجائرة في حق النشطاء الصحراويين بكليميم شمال البلاد.

تنسيقية أكديم إزيك للـحراك السلمي تدين الأحكام الجائرة في حق النشطاء الصحراويين بكليميم شمال البلاد.

صورة عن الحدث من كليميم شمال البلاد

تنسيقية أكديم إزيك للـحراك السلمي في بلاغ للراي العام بالاحكام الجائرة التي اصدرتها ادارة الاحتلال في حق معتقلي احداث كليميم شمال البلاد،واعتبرت ان الاحكام جاءت بخلفية سياسية لمعاقبة النشطاء على مواقفهم من تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية واعلنت تضامنها مع عائلات المعتقلين وفي مايلي بلاغ التنسيقية :

تضامنا من تنسيقية ملحمة أكديم إزيك للحراك السلمي مع معتقلي مدينة أكليميم (حمزة بازي, بابية بهداش, الداودي عمار, الداودي طه, عمار لعويسيد و مصطفى أوحسين). والذين أعتقلوا على خلفية المظاهرات السلمية التي تلت مباراة لكرة القدم بتاريخ 07/08/2013. توجه كل من لحبيب الصالحي و مصطفى لهويدي وعبد لكريم أمبيركات أعضاء التنسيقية إلى مدينة أكليميم لحضور هاته المحاكمة التي كانت مقررة يوم 19/08/2013 . وعند وصولهم إلى مكان المحكمة الإبتدائية بأكليميم على الساعة الواحدة والنصف بعد الزوال وجدوها محاصرة حصارا أمنيا مشددا. وقد منعوا من حضور الجلسة التي من المفروض أن تكون علنية ويحق لأي كان حضورها. وبعد إصرارهم على الدخول تم قدوم كل من رئيس المنطقة محمد كعبوش و نائبه محمد حامد و مدير المخابرات بوكريشة ميلود. وقاموا بمحاصرتهم بمعية بعض أفراد الشرطة بجوار المحكمة وقاموا بأستنطاق أعضاء التنسيقية بطريقة غير مباشرة وذلك لمدة تجاوزة الساعة. وأخبروهم بأنهم ممنوعون من دخول المحكمة بسبب نشاطهم السياسي والحقوقي في تنسيقية أكديم إزيك وأنهم غير مرغوب فيهم في مدينة أكليميم وأنه يجب أن يغادروها في تلك الليلة. وأخبروهم أنهم كانو يراقبون تحركاتهم منذ دخولهم مدينة أكليميم. ونشير إلى أن هذا المنع قد طال أيضا كل الجمعيات الحقوقية الصحراوية القادمة من جميع المدن الصحراوية إضافة إلى تلك المتواجدة بمدينة أكليميم.

وفي هذا الإطار أننا كتنسيقية ملحمة أكديم إزيك للحراك السلمي ندين أشد الإدانة الأحكام القاسية والغير مبررة تجاه أبنائنا في مدينة أكليميم. والتي تراوحت بين الأربعة أشهر و العشرة أشهر. ونعلن أيضا تضامننا المبدئي والامشروط معهم ومع عائلاتهم ومع كل المنتفضين من أمحاميد الغزلان إلى لكويرة. ونحيي عاليا من هذا المنبر شجاعة هؤلاء الأسود الذين دخلوا المحكمة بالأعلام الوطنية والشعارات السياسية المنادية بحياة الجبهة وبحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير حيث أنهم حولوا قاعة المحكمة إلى منبر يحاكمون فيه سياسة الإحتلال العنصرية البغيضة.
www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.