اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / وزارة الإتصال المغربي ترفض منح بطاقة الصحافة للإعلامية عائشة السملالي إنتقاماً من مواقفها.

وزارة الإتصال المغربي ترفض منح بطاقة الصحافة للإعلامية عائشة السملالي إنتقاماً من مواقفها.

بيان استنكاري

توجهت يوم 21 مارس 2016 إلى وزارة الاتصال بالرباط بغية استخلاص بطاقة الصحافة لسنة 2016 باعتباري صحافية مهنية بعدما استوفيت جميع الشروط والوثائق المطلوبة في الآجال المحدد , حيث فوجئت برد مدير ديوان وزير الاتصال الذي أخبرني برفض الملف دون إبداء مبرر مقنع .
الرفض تم بشكل انفرادي خارج اجتماع اللجنة التي أفاد بعض أعضائها ومن ضمنهم رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية أن ملفي لم يعرض عليهم بتاتا رغم إدراج اسمي في اللائحة المقدمة للأعضاء خلال الاجتماع.

وعليه فإنني أطالب بما يلي : 
” فتح تحقيق من أجل تمتيعي بحقوقي كاملة دون انتقاص ومعاقبة الجناة على هذا الخرق السافر لحرية التعبير.
” وقف المضايقات التي أتعرض إليها منذ أربع سنوات.
” تفعيل الشكاية التي وضعتها سابقا لدى وزير الاتصال مصطفى الخلفي حول انتهاك حقوق الملكية الفكرية لبرنامج سمعي بصري يحمل عنوان الإدارة أملك حقوقه الفكرية من طرف إذاعة إم إف إم .
كما أناشد جميع المؤسسات الحقوقية والإعلامية وكل الجهات المعنية بحرية التعبير لمساندتي في محنتي ومحنة الحريات العامة بالمغرب.

عن الإعلامية عائشة السملالي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.