الرئيسية / اخبار / النيابة العامة تأمر بوضع الطفل الصحراوي القاصـــــــــــــر ” الحسين أباه ” رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي .

النيابة العامة تأمر بوضع الطفل الصحراوي القاصـــــــــــــر ” الحسين أباه ” رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي .

كوديسافي سابقة خطيرة تعد الأولى من نوعها ، أقدمت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالعيون / الصحراء الغربية بتاريخ 15 ماي / أيار 2013 على إصدار الأمر بإلغاء المتابعة القضائية في حالة سراح للطفل الصحراوي القاصر ” الحسين أباه ” البالغ من العمر 17 سنة و الأمر بوضعه رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بالمدينة المذكورة على خلفية المظاهرات السلمية المطالبة بتقرير المصير و الاستقلال التي عرفتها مدينة العيون / الصحراء الغربية بتاريخ 04 ماي / أيار 2013 .

و جاء إلغاء قرار الإفراج الصادر سابقا عن قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف بالعيون / الصحراء الغربية بناء على الطعن الذي تقدمت به النيابة العامة بالغرفة الجنحية بتاريخ 15 ماي / أيار 2013 بالمحكمة المذكورة.

و كان قاضي الأحداث بنفس المحكمة قد أفرج مؤقتا بتاريخ 12 ماي / أيار 2013 عن الطفل الصحراوي القاصر ” الحسين أباه ” بأمر من النيابة العامة بعد أن قضى 72 ساعة رهن الحراسة النظرية بمقر الشرطة القضائية بولاية الأمن بالعيون / الصحراء الغربية، على أن يمثل أمامه مجددا بتاريخ 14 يونيو / حزيران 2013 من أجل الاستنطاق التفصيلي.

 و حسب إفادة أم الطفل الصحراوي ” الحسين أباه ” المفرج عنه مؤقتا منذ 03 أيام فقط، أن زوجها تلقى مكالمة هاتفية من الشرطة القضائية يأمرونه فيها اصطحاب ابنه المتابع في حالة سراح مؤقت بهدف استلام ملابسه، التي كان عناصر الشرطة قد صادروها في حدود الساعة الخامسة ( 05h00mn ) بتاريخ 09 ماي / أيار 2013 عند مداهمتهم لمنزل العائلة، لكن زوجها اعتذر عن اصطحاب ابنه لمركز الشرطة بمبرر أنه يرتبط وقتها بعمله، كممرض بمستشفى الحسن بن المهدي.

و أضافت أم الطفل الصحراوي ” ميمونة المكي ” أنها تكلفت هي باصطحاب ابنها ” الحسين أباه ” في حدود الساعة السابعة ( 19h00mn ) بتاريخ 15 ماي / أيار 2013 لمركز الشرطة القضائية، و مباشرة بعد خروجها من المنزل نبهها ابنها لسيارة من نوع بيجو  405 سوداء اللون تلاحقهما منذ خروجهما من المنزل  إلى أن توقفت بهما سيارة الأجرة بالقرب من ولاية الأمن بالعيون / الصحراء الغربية. 

  و عند اقتراب الأم و ابنها من الباب الرئيسي لمقر ولاية الأمن، اعترضهما شرطيان بزي مدني كانا على متن السيارة المدنية من نوع بيجو 405  المشار إليها  آنفا ، و أمرا الأم بترك ابنها يصعد لوحده لدى مقر الشرطة القضائية بمبرر أنه هو من يعرف ملابسه،و التي  سيتسلمها و يعود ليصطحبها ( أي أمه ) من جديد، لكن فوجئت هذه الأخيرة بعناصر من الشرطة المغربية  يقومون بتصويرها و هي تخبر بقرار النيابة العامة بوضع ابنها رهن الاعتقال بالسجن المحلي بالعيون / الصحراء الغربية.   

و إزاء هذا الإجراء الغريب، يساور المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA، القلق الشديد حول ما إن كان وراء إصدار النيابة العامة لمذكرة اعتقال جديدة في حق الطفل الصحراوي القاصر ” الحسين أباه ” ، إدلاءه بشهادة حية حول التعذيب و التهديد بالاغتصاب الذي طاله أثناء الاحتفاظ به رهن الحراسة النظرية بمخفر الشرطة القضائية في الفترة الممتدة من الساعة الخامسة ( 05h00mn ) بتاريخ 09 ماي / أيار إلى 08 و 30 دقيقة ( 08h30mn ) بتاريخ 12 ماي / أيار 2013

و تجدر الإشارة أخيرا، إلى أن وقائع هذا الملف تعود إلى تاريخ 09 ماي / أيار 2013 ، حيث شنت السلطات المغربية حملة من الاختطافات في صفوف مجموعة من الشبان الصحراويين ، من ضمنهم الطفل الصحراوي القاصر ” الحسين أباه ” ، و الذي تمت متابعته في حالة سراح مؤقت بتهم جنائية مباشرة بعد مثوله أمام قاضي الأحداث بتاريخ 12 ماي / أيار 2013 ، في حين أحال قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالعيون / الصحراء الغربية ، مجموعة متكونة من 05 شبان صحراويين على ذمة التحقيق على السجن المحلي بالمدينة المذكورة، و يتعلق الأمر بكل من: ” محمد عالي السعدي ” و ” ياسين سيداتي ” و ” محمد گرميط ” و ” عزيز احريميش ” و ” يوسف بوزيد “.
www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.