اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / بالصور : قضية الشهيد محمد لمين هيدالة “محــور“ نقاش بعدة مقاطعات إسبانية.

بالصور : قضية الشهيد محمد لمين هيدالة “محــور“ نقاش بعدة مقاطعات إسبانية.

ذكرت الناشطة الصحراوية السيدة سكينة أحمد زين خلال حديث خصت به إذاعة ميزرات الإخبارية مساء أمس الأربعاء أن قضية الشهيد محمد لمين هيدالة قد كانت “محور“ نقاش بعدة مقاطعات شمال المملكة الإسبانية.

وذكرت المتحدثة أن عدد من رؤساء بلديات الداعمة لملف الصحراء الغربية قد خصصت لقاءات رسمية مع والدة الشهيد الآنسة تكبر هدي والتي نقلت وقائع حادث إغتيال إبنها محمد لمين هيدالة على يد مجموعة من المستوطنين المغاربة.

كما حضي ملف الشهيد بتغطية اعلامية واسعة والذي يمثل جانباً من الواقع الذي يعيشه الشعب الصحراوي في ظل القمع المغربي الممارس  في حق المدنين العزل بالأراضي المحتلة.

هذا وكانت الناشطة الصحراوية السيدة سكينة أحمد زين قد رتبت أجواء الزيارة الميدانية لوالدة الشهيد و التي إغتنمت الفرصة من أجل التأكيد على مطالبها الرئيسية والتي يبقى على رأسها الكشف عن جثمان الشهيد محمد لمين الذي تم دفنه دون علم العائلة من طرف الدولة المغربية و تحقيق العدالة الكاملة في اغتياله.

وكان الشهيد محمد لمين هيدالة، الذي وافاه الأجل المحتوم في 08 فبراير 2015 بعد تعرضه لاصابات بليغة على اثر اعتداء غادر من طر مستوطنين مغاربة بمدينة العيون المحتلة.

الشهيد محمد لمين هيدالة، المزداد في عام 1994، كان تعرض لاعتداء همجي على يد خمسة مستوطنين مغاربة يشتغلون بمحل لبيع المفروشات ضواحي شارع السكيكيمة بالعيون المحتلة، وقد اسفر الاعتداء عن إصابة الشهيد بـ”ارتجاج فى المخ”، وجروح بليغة على مستوى الرقبة، وكسر في أضلاع القفص الصدري ، مما استدعى الى نقله الى مستشفى الحسن الثاني بمدينة اكادير المغربية، بعدما تم احتجازه ليلة كاملة من قبل شرطة الاحتلال وهو يعاني من اصابات خطيرة.

ولفظ الشهيد انفاسه الاخيرة بمدينة اكادير المغربية نتيجة الاعتداء والاهمال الطبي المتعمد ، وقد أقدمت سلطات الاحتلال المغربية على دفنه دون علم عائلته وبدون إرادتها في 22 براير 2015.

حادثة الاغتيال الجبانة أججت الحركة الاحتجاجية للصحراويين الذين طالبوا بكشف ملابسات الجريمة ومعاقبة مرتكبيها، فخاضت ام الشهيد تكبر هدي اضرابا بطوليا توّجته باعتصام مفتوح ، كما اتسعت رقعة التضامن مع أم الشهيد لتتواصل سلسلة الاضرابات التضامنية، بالإضافة الى الوقفات والمظاهرات المنددة بالجريمة والتي شهدتها عديد البلدان.

وكان برلمان المقاطعة الاسبانية نافارا الحكومة المركزية الاسبانية قد دعا قبل ثلاثة الى مطالبة سلطات الاحتلال المغربية بالتحقيق في اغتيال الشاب الصحراوي محمد لمين هيدالة.

وحسب وكالة أوروبا بريس أكد برلمان نافارا  في تصريح تمت الموافقة عليه بالإجماع أمس الاثنين  “دعمه للمناضلة الصحراوية تكبر هدي التي تناضل من اجل العدالة بخصوص اغتيال ابنها محمد لمين هيدالة“.

ومن جهة أخرى دعا برلمان نافارا الحكومة الاسبانية إلى مطالبة السلطات المغربية ب “فتح تحقيق مستقل حول أسباب وفاة محمد لمين هيدالة و تحديد المسؤولية الجنائية في الإجراءات القضائية و تسليم جثمان الضحية للعائلة.

وفي نفس التصريح جدد برلمان نافارا طلبه للحكومة المركزية الاسبانية ل”مطالبة المغرب باحترام حقوق الإنسان في الأراضي الصحراوية المحتلة و الكف عن انتهاك حقوق السكان الصحراويين” مقترحا في الأخير “العمل ضمن الاتحاد الأوروبي على توسيع صلاحيات المينورسو لحماية حقوق الإنسان في الصحراء الغربية“.

IMG-20160615-WA0319 IMG-20160615-WA0323 IMG-20160615-WA0324 IMG-20160615-WA0318 IMG-20160615-WA0316 IMG-20160615-WA0322 IMG-20160615-WA0320 IMG-20160615-WA0320 IMG-20160615-WA0311 IMG-20160615-WA0310 IMG-20160615-WA0309 IMG-20160615-WA0306

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.