اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / خوان مانديز: تقديم معتقلين صحراويين مدنيين أمام محكمة عسكرية دلالة على أن المحاكمة “غير شفافة وغير عادلة”.

خوان مانديز: تقديم معتقلين صحراويين مدنيين أمام محكمة عسكرية دلالة على أن المحاكمة “غير شفافة وغير عادلة”.

أكد مقرر الامم المتحدة حول التعذيب، السيد خوان مانديث ان مجرد تقديم المعتقلين الصحراويين كمدنيين أمام محكمة عسكرية كاف للدلالة على أن المحاكمة “غير شفافة وغير عادلة، وهو ما يجعلها ترفض التحقيق في موضوع التعذيب وسوء المعاملة “.
وأبرز المقرر الاممي في تقرير قدمه الى مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة في دورته المنعقدة بجنيف أنه “تلقى شهادات تؤكد تعرض المعتقلين الصحراويين للتعذيب وسوء المعاملة والاغتصاب وتدهور حالاتهم الصحية بسبب ظروف الاعتقال.”

  وأعرب مقرر الامم المتحدة حول التعذيب السيد خوان مانديث عن “قلقه الشديد” ازاء تقديم المعتقلين المدنيين الصحراويين أو ما يعرف بمجموعة أكديم إيزيك, أمام محكمة عسكرية من طرف السلطات المغربية.

وأضاف أن محاكمة هؤلاء المعتقلين الصحراويين كانت قد أجلت عدة مرات “دون تقديم مبرر حول أسباب التأجيلات المتكررة” مشيرا في نفس الوقت الى أن المحكمة “كانت قد أصدرت من جهتها أحكامها يوم 17 فبراير الماضي رافضة كل المطالب بالتحقيق في شكاوي التعذيب واجراء الكشف الطبي لحالات الاغتصاب”.

ولاحظ المقرر أن المحكمة “لم تصدر أحكاما كتابية” مسجلا “قلقه الشديد” إزاء “رفض المحكمة التحقيق في التعذيب الذي تعرض له المعتقلون الصحراويون على مدار أزيد من سنتين .

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.