اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / مستشار سابق في حكومة روسـيا : الصحراويين لم يعد لديهم ما يخسرون وشرارة الحرب باتت وشيكة

مستشار سابق في حكومة روسـيا : الصحراويين لم يعد لديهم ما يخسرون وشرارة الحرب باتت وشيكة

نشرت قناة روسيا اليوم على موقعها الالكتروني الناطق باللغة الاسبانية جانب من مقال المحلل السياسي والمستشار السابق في حكومة روسيا الاتحادية “سعيد غافروف”، يرى فيه بأن عودة الحرب من جديد بمنطقة الصحراء الغربية باتت وشيكة بسبب الظروف الغير الانسانية التي يعيش فيها الصحراويين من ما يربو عن أكثر من أربعة عقود، وهو المقال الذي نشر بموقع Vzglyad الروسي، الذي يحمل عنوان “دولة عربية أخرى تواجه خطر الانزلاق نحو الحرب”.

فوفقا للمحل السياسي الروسي “سعيد غافروف” فإن مشكل ما أسماه “الارهاب العالمي” تجعل المنطقة برمتها مهددة بخطر التوترات السياسية التي قد ينجم عنها حالة من اللاستقرار، مبرزا في ذات السياق بأن المغرب بتحديه للمنتظم الدولي قد يساهم في إشعال فتيل حرب جديدة.

كما ناقش المقال التحليلي جانب من معاناة الشعب الصحراوي الذي يعاني منذ أكثر من أربعين سنة في ظروف غير إنسانية فرضها عليه الاحتلال المغربي، معرجا على وضعية القضية الصحراوية داخل هيئة الأمم المتحدة باعتبارها قضية تصفية استعمار، كما تناول فترة ما بعد توقيع اتفاقية إطلاق النار و عمل الاحتلال المغربي على إجهاض مسلسل السلام بالصحراء الغربية برفضه تنظيم استفتاء تقرير المصير.

المحلل السيااسي “سعيد غافروف” اختتم مقاله التحليلي بالقول إن الشعب الصحراوي لم يعد لديه ما يخسره في ظل المعاناة القاسية باللجوء “المنفى”، وكذا تماطل الاحتلال المغربي في الاستجابة للشرعية الدولية، مستحضرا حادث وفاة الزعيم التاريخي للشعب الصحراوي الرئيس الراحل “محمد عبد العزيز”، واجماع الصحراويين على ضرورة الحزم مع الاحتلال بمخيمات اللاجئين الصحراويين وبالمناطق المحتلة.

عن هيئة التحرير و الترجمة لشبكة أخبار الصحراء الغربية على مدار الساعة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.