اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / بالصــور، قضية الشعب الصحراوي المظلوم تشهد تعاطفاً كبيراً في ختام مؤتمر عالمي بكلمبيا.

بالصــور، قضية الشعب الصحراوي المظلوم تشهد تعاطفاً كبيراً في ختام مؤتمر عالمي بكلمبيا.

و في يومه  الختام اسدل الستار علي فعاليات المؤتمر السادس عشر للفدرالية الدولية الديمقراطية للنساء المنعقد بكلمبيا من 15 الي18 سبتمبر بمسيرة من اجل السلام بكولومبيا و بالعالم إجابته شوارع العاصمة بوغوطا كان علم الجمهورية العربية الصحراوية حاضرا بقوة .

و في هذا السياق القضية الصحراوية حظيت باهتمام و كانت  حاضرة من خلال مداخلات الافود النسائية من كافة انحاء العالم  الذي انعكس علي التوصيات و البيان الختامي الذي ورد بيه الاهتمام و الانشغال  الكبير بالقضية الصحراوية كآخر مستعمرة بافريقيا.  هذا و طالبت المشاركات بالمؤتمر مجلس الأمن للأمم المتحدة الإسراع في تطبيق قراراته من اجل تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في الحرية و الاستقلال و انهاء معاناة الأطفال و النساء بالمخيمات و كذلك انهاء الممارسات البشعة التي تقوم بها قوات الاحتلال المغربي ضد المواطنين الصحراويين بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية.     

CONTINUAN LOS TRABAJOS DEL XVI CONGRESO DE LA FEDERACION DEMOCRATICA INTERNACIONAL DE MUJERES QUE SE CELEBRA EN COLOMBIA DEL 15 AL 16 DE SEPTIEMBRE BAJO EL LEMA MUJERES UNIDAS POR LA PAZ Y CONTRA EL IMPERIALISMO. LA SEGUNDA DE CLAUSURA DEL CONGRESO XVI CONGRESO DE LA FDIM FUE UN RECONOCIMIENTO A LAS MUJERES QUE HAN LUCHADO POR LA PAZ Y LA JUSTICIA SOCIAL EN TODO EL MUNDO Y QUE CONTO CON LA PRESENCIA DE PERSONALIDADES POLITICAS COMO DIPUTADOS, SENADORES, EMBAJADORES QUE QUISIERON APOYAR A LAS DELEGADAS EN SU PLENARIA DE SOLIDARIDAD CON LA PAZ EN COLOMBIA .

Y COMO ESTABA PREVISTO ,UNA MULTITUDINARIA MANIFESTACION EN LA CIUDAD DE BOGOTA EN APOYO AL PROCESO DE PAZ FRUTO DE LAS NEGOCIACIONES LLEVADAS A CABO ENTRE EL GOBIERNO DE COLOMBIA Y LAS FARC EN LA HABANA.LAS DELEGADAS DEL XVI CONGRESO DE LA FDIM PARTICIPARAN EN ESTA MARCHA POR LA PAZ PORTANDO LAS BANDERAS DE SUS RESPECTIVOS PAISES EN APOYO AL PROCESO DE PAZ EN COLOMBIA Y EN EL MUNDO ENTERO DONDE LA BANDERA SAHARAUI ESTUVO PRESENTE COMO EL RESTO DE PAISES APOYANDO LA PAZ.EN LA DECLARACION FINAL DEL CONGRESO, ESTE EXPRESA SU PREOCUPACION POR LA FALTA DE COMPROMISO DE LA COMUNIDAD INTERNACIONAL Y EXIGE AL CONSEJO DE SEGURIDAD DE LA ONU LA RAPIDA APLICACIÓN DE SUS RESOLUCIONES PARA PERMITIR AL PUEBLO SAHARAUI EXPRESAR SU VOLUNTAD DE SER LIBRE ASI COMO PARA PONER FIN A LA OCUPACIN DE LA ULTIMA COLONIA EN AFRICA

unnamed unnamed01

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.