اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / بيان الضحايا الصحراويون المشاركون في الملتقى الدولي حول العدالة الانتقالية .

بيان الضحايا الصحراويون المشاركون في الملتقى الدولي حول العدالة الانتقالية .

العيون المحتلة |الضحايا الصحراويون المشاركون في الملتقى الدولي حول العدالة الانتقالية | 2013-01-20 04:40 |

بيان

نعلن نحن الضحايا الصحراويون المشاركون في الملتقى الدولي حول العدالة الانتقالية المنظم تحت شعار “الحق في الحقيقة، جبر الأضرار، الإصلاحات المؤسساتية :  أي تقدم وأية آفاق للعدالة الانتقالية ؟” المنظم من طرف المجلس الوطني المغربي لحقوق الإنسان  وذلك يومي 14 و15 يناير 2013 بمقر أكاديمية المملكة المغربية بالرباط.عن تنديدنا بالمنع  الذي طال مشاركتنا في أشغال اليوم الثاني للقاء.

لقد قررنا  المشاركة، رغم عدم استدعائنا للحضور.لان هدف المنظمين المعلن حسب البلاغ الذي أصدره المجلس أعلاه ، هو تقديم حصيلة مدققة لتنفيذ توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة بالمغرب، وكان من الضروري الاستماع إلى وجهة نظر الضحايا في كيفية التنفيذ .وهو الآمر الذي لم يقم به المجلس لتخوفه من إيصال الحقيقة الغير مرغوب فيها .وهو ما وقع بالفعل .اثر مداخلات الضحايا و ذوي الحقوق .

ففي اليوم الأول من الملتقى أبنا عن حس عال من المسؤولية ،من خلال الوقفة السلمية الصامتة التي نظمناها ببهو الأكاديمية، رفعنا فيها لافتات تطالب بالمعالجة السليمة لملفات الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان ، كما تدخلنا في المناقشات منددين بالطريقة المخزية والانتقائية التي تتم بها معالجة ملفات الضحايا و بدور الوسطاء المتاجرين بمعاناتنا والمشرفين على ملفاتنا ، والذين لم يسبق لهم أن كانوا ضحايا. وأوضحنا كيف أخلفت الهيئات الرسمية المغربية الموعد في المبادئ الأربع لولاية مقرر مجلس حقوق الإنسان المختص السيد بابلودي غريف، والذي كان حاضرا في الملتقى ، والمتمثلة في تعزيز الحقيقة والعدالة وجبر الأضرار وضمانات عدم التكرار.

وقد ركزنا أساسا على  أنه لا يمكن طي الملف إلا برضا الضحايا وعائلاتهم وتحقيق مطالبهم المتمثلة  في الحقيقة كاملة  وكشف ملف  المختطفين المدنيين مجهولي المصير، والتحليل الجيني للموتى ونقل الرفات وتسليم شواهد الوفاة والاسترداد والتعويض . وضرورة معالجة منصفة لكل ملفات الإدماج والتسوية الإدارية والمالية.

ونظرا لاختزال تقارير هيئة الإنصاف والمصالحة ولجنة المتابعة لأرقام وسياقات انتهاكات حقوق الإنسان بالصحراء وتقزيمها للوقائع، فان مطلب لجنة تحقيق دولية مستقلة أضحى مطلبا ملحا لمعرفة حقيقة ما وقع بالصحراء الغربية من انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان . وقد أثبت التاريخ والوقائع فقدان الهيئات المغربية الرسمية المكلفة بالملف لكل مصداقية لدى الضحايا والمتتبعين .

الفعاليات الموقعة :

عن أسر الشهداء الصحراويين : محمدسالم ميارة/محمد اعمر

عن معتقلي اكدز مكونة :بشرايا أبا حازم /المغراوي الصغير

العيون ثكنة السيمي :ابراهيم بوكرينز

الحالات الفردية والمجموعات المتفرقة المعتصمين سابقا بمقر المكتب الجهوي لحقوق الانسان :الوروار محمد/بزيدالسالك

أسر المختطفون الصحراويون : مهمد مخلوف
www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.