الرئيسية / آخر الأخبار / بالصــور، الأجهزة القمعية بالعيون المحتلة تعتدي على الإعلامية عائشة السملالي بشكل وحشي.
14509281_1604233203214319_1076752766_n

بالصــور، الأجهزة القمعية بالعيون المحتلة تعتدي على الإعلامية عائشة السملالي بشكل وحشي.

أقدمت الأجهزة القمعية بالعيون المحتلة على استعمال القوة في حق الإعلامية المغربية عائشة السملالي يوم أمس الأربعاء 28 سبتمبر 2016 وسط شارع شيخ المجاهدين الشهيد البطل محمد عبد العزيز والسمارة سابقا في حدود الساعة السابعة مساءا وذلك عقب محاولتها تنظيم وقفة سلمية احتجاجا على السياسة المنتهجة ضدها الهادفة إلى هضم جميع حقوقها والتي من بينها ما أقدم عليه وزير الاتصال مصطفى الخلفي بحرمانها من حقها في الحصول على بطاقة الصحافة المهنية مما تسبب في فقدانها للعمل وماترتب عن هذه الوضعية من فقدان للسكن .

وفي هذا السياق فوجئت الإعلامية بأربعة عناصر بزي مدني كانوا على متن سيارة برادو زرقاء , قاموا بتعنيفها إلى أن فقدت الوعي ليتم نقلها على وجه السرعة بواسطة سيارة إسعاف نحو مستشفى مايسمى الحسن بن المهدي لتتلقى العلاجات الضرورية , حيث حصلت على وثيقة من المستشفى .victime d’agression اعتداء تثبث أنها كانت ضحية.

وللإشارة فإن الإعلامية عائشة السملالي سبق أن اشتغلت كمذيعة سابقة بالمحطة الإذاعية إم إف إم وعدة منابر إعلامية , كما كانت محط أخبار الصحف الوطنية خلال السنوات الفارطة , ليتم حرمانها من الحصول على البطاقة الصحفية بعد ذلك , وهو المشكل الذي أثار جدلا واسعا بالصحف المغربية مؤخرا.

ويذكر أن الأخيرة، قد جرى تهديدها بالسجن نهاية أغسطس العام الماضي من طرف السلطات المغربية،بسبب ما أسمته بالتخابر والتعامل مع جبهة لبوليساريو، في حالة ما أصرت على مواصلة نضالها من مدينة العيون المحتلة.

14509281_1604233203214319_1076752766_n 14518406_1604233336547639_8703562_n

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*