الرئيسية / اخبار / قوات الاحتلال تنشر عشرات الآليات حول منزل عائلة الشهيد “سعيد دمبر” وتمنع المواطنين من الوصول إليه.

قوات الاحتلال تنشر عشرات الآليات حول منزل عائلة الشهيد “سعيد دمبر” وتمنع المواطنين من الوصول إليه.

 

مكان الحدث : العيون المحتلة .
تاريخ النشر: 2012/12/22 – 03:07 PM.
المصدر:
 (  شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية  ) .

 

أفادت شبكة مراسلي ميزرات الإعلامية من مدينة العيون المحتلة ،ان القوات المغربية قامت منذ زوال يوم الجمعة بنشر عشرات الآليات التابعة للشرطة المغربية والقوات المساعدة حول منزل عائلة الشهيد سعيد دمبر الواقع بحي لحشيشا”.

وأكد مراسلنا ان قوات مكونه من مختلف تشكيلات قامت بغلق بعض المنافذ كما قامت بمنع المواطنين من الوصول الى المنزل المذكور قصد المشاركة في رواق تم تنظيمه في ذكرى مرور سنتين على مقتل الشهيد سعيد دمبر  على يد شرطي مغربي. 

وقال الناشط الحقوقي والمعتقل السياسي السابق، “سيدي محمد ددش”  رئيس اللجنة الصحراوية للدفاع عن تقرير مصير شعب الصحراء الغربية في اتصال مع شبكة ميزرات ان قوات بزي مدني ورسمي قامت بالتهجم عليه مع مجموعة من النشطاء الحقوقيين من خلال اطلاق الشتائم والكلمات النابية .

وفي سياق متصل، نظم عدد من المواطنين الصحراويين امام محطة الوقود لخنشي  مساء نفس اليوم ، مظاهرة للمطالبة بتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير، رددوا خلالها شعارات سياسية مطالبة بالاستقلال ، معبرين عن تضامنهم مع عائلة الشهيد سعيد دمبر“، حسب ما أفاد مراسل الشبكة.

 كما قامت السلطات بقطع الطريق الرئيسية بشارع السمارة مع  مطاردت المتظاهرين في الشوارع.

من جهة أخرى وفي نفس السياق تواصل فعاليات الانتفاضة بما فيها الفعاليات النسائية عملها  النضالي بشكل مستمر”حيث عرفت عدة أحياء تنظيم عمليات واسعة لكتابة الشعارات الوطنية على الجدران وتنصيب الأعلام الوطنية رغم أشكال التطويق والحصار المضروبين على المدينة من طرف الأجهزة الأمنية المغربية.

هذا وتستعد الجماهير الصحراوية اليوم السبت 22 الخروج لمساندة عائلة الشهيد سعيد دمبر بعد مرور سنتان على اغتياله من طرف شرطي من مغربي برصاص الشرطة المغربية حيث لا تزال العائلة  متمسكه بفتح تحقيق و الكشف عن ظروف و ملابسات مقتل ابنها.

 

 

 

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.