اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / ‘القدس العربي’: نكسة للدبلوماسية المغربية وانتصار لجبهة البوليساريــــــــــــــو.

‘القدس العربي’: نكسة للدبلوماسية المغربية وانتصار لجبهة البوليساريــــــــــــــو.

 

 مكان الحدث : لندن.
تاريخ النشر: 2012/12/08 – 00:33 PM.
المصدر: (  القدس العربي
  ) .


‘القدس العربي’ :   شكل اعتراف البرلمان السويدي بالجمهورية الصحراوية نكسة للدبلوماسية المغربية وانتصارا لجبهة البوليزاريو التي تحاول توسيع هذا الاعتراف اوروبيا في وقت يسحب فيه عدد من الدول في افريقيا وامريكا اللاتينية اعترافها الذي انتشر في ثمانينيات القرن الماضي.

وصادق البرلمان السويدي اول امس الاربعاء في جلسة خاصة على قرار الاعتراف الرسمي بالجمهورية الصحراوية التي اعلنتها جبهة البوليزاريو من جانب واحد 1976 بعد مناقشة مشروع القرار في جلسة عامة عقدت الأسبوع الماضي وبعد مصادقة لجنة الشؤون الخارجية وبالأغلبية على قرار الاعتراف.


التصويت الايجابي بالاغلبية على القرار الذي قدمته فرق الاحزاب المعارضة وهي الحزب الاجتماعي الديمقراطي وحزب الخضر وتحالف ضد الطبيعة وحزب الديمقراطيين السويديين شاركت به ايضا فرق الأحزاب المشكلة للإئتلاف. وقال البرلمان في بيان تفسير التصويت والمتضمن لأربعة نقط ان الاعتراف جاء ردا على ‘تعنت المغرب في عرقلة الاستفتاء’.


وأكدت الحكومة السويدية أن قرار البرلمان الاعتراف بالجمهورية الصحراوية كدولة لا يلزمها في الوقت الراهن وهو ما يعني ان هذا الاعتراف لن يكون رسميا كون عملية الاعتراف من اختصاص وسلطات الحكومة فقط وليس البرلمان.


ونقل عن مصدر دبلوماسي مغربي أن الحكومة السويدية ‘ووفقا للاتصالات التي أجريناها مع أعضائها لا يمكن أن تعترف بكيان غير موجود أصلا’، لأنها تعتبره ضد ما ينص عليه القانون الدولي، والمصادقة التي تمت الأربعاء تضمنت توصية تجعل من مصادقة البرلمان غير ملزمة للحكومة، وهي مسجلة في القرار.


ونقل موقع ‘هسبرس’ عن نفس المصدر أن ‘التصويت لا يعدو أن يكون صراعا بين الأغلبية والمعارضة واستغلته هذه الأخيرة لإحراج الحكومة’، مشيرا أن ‘القرار تم تمريره ضمن تقرير شمولي فيه مجموعة من القضايا السياسية وليس لوحده، هو الأمر الذي جعل الأغلبية الحكومية تصادق عليه ولم تعترض’.


الا ان سلطات وتأثير البرلمانات الاوروبية وتحاشي الحكومات التصادم معها يعطي لقرار البرلمان السويدي انعكاساته السلبية على الموقف الدبلوماسي المغربي في ظل تحرك مكثف لجبهة البوليزاريو بالعواصم الاوروبية، خاصة بالدول الاسكندنافية مستندة بتقارير منظمات دولية حول حقوق الانسان و’حق الشعوب بتقرير المصير والديمقراطية’ التي تدغدغ المشاعر الانسانية الاوروبية.


وقالَ النائب السويدي أولريك نيلسون ان قرار برلمان بلاده الاعتراف بـ’الجمهورية الصحراوية خطوةً غير دستورية’ و’تدخل’ في صلاحيات السلطة التنفيذية.


واوضح النائب عن حزب ‘مديرات’ الذي يقود التحالف الحكومي أنَّ الدستور السويدي ينص صراحة على أن الاعتراف بدولة من الدول، يتأطرُ ضمنَ الصلاحيات الخاصة بالحكومة وليس البرلمان، مذكراً بأن القانون الأساسي للسويد يحدد بشكل دقيق العلاقة بين الجهازين التشريعي والتنفيذي. فرغمَ أنَّ الحكومة بإمكانهَا أن تستشير البرلمان بخصوص بعض المسائل، إلا أنَّ ذلكَ لا يعني بالضرورة تقيدها بالآراء التي يقدمها البرلمان.


وابدت الأحزاب السياسية المغربية استغرابها من قرار البرلمان السويدي واكدت ان القرار يتنافى وموقف الاتحاد الأوروبي والمجموعة الدولية والذي ما فتئ يدعو إلى ضرورة إيجاد حل سياسي للنزاع المفتعل حول الصحراء.


وقال نبيل بن عبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية ان القرار خطوة مؤسفة ويعبر عن ‘جهل حقيقي’ بملف الصحراء وان على بلد مهم مثل السويد اخذ العبرة من باقي الدول الغربية بما فيها القوى العظمى التي تدعم مسلسل تسوية قضية الصحراء.


ودعا بن عبد الله الأحزاب المغربية إلى التحرك بقوة لدى القوى السياسية والمجتمع المدني السويدي اللذين يتأثران بحملات التضليل التي تقوم بها جبهة البوليزاريو ومن معها والمبنية على المغالطات.


وقال أحمد الزايدي عضو المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية إن موقف البرلمان السويدي يتناقض وموقف الدول الأوروبية الذي يشجع أسلوب الحوار للتوصل إلى حل سياسي لقضية الصحراء. وأوضح أن قادة جبهة البوليزاريو الذين وصفهم بـ’الانفصاليين’ استغلوا عدم وجود جالية مغربية قوية بالسويد لتمرير موقفهم.


واشادت جبهة البوليزاريو بقرار البرلمان السويدي واعتبرت أن مثل هذا الموقف الذي تبناه ممثلو الشعب السويدي بإجماع قواه السياسية منسجم مع تاريخ هذا البلد ومع تقاليده الراسخة في مساندة كفاح الشعوب من أجل الحرية والكرامة والدفاع عن مثل الديمقراطية وحقوق الإنسان ورفض الظلم والاحتلال والاضطهاد.


واعتبرت قيادة الجبهة أن مثل هذا الموقف الذي تبناه ممثلو الشعب السويدي بإجماع قواه السياسية منسجم مع تاريخ هذا البلد ومع تقاليده الراسخة في مساندة كفاح الشعوب من أجل الحرية والكرامة والدفاع عن مثل الديمقراطية وحقوق الإنسان ورفض الظلم والاحتلال والاضطهاد.
 

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.