اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / عمال ومتقاعدي شركة فوسبوكراع الصحراويين يوجهون “بيان توضيحي واستنكاري” للرأي العام الوطنـــــــــــــي .

عمال ومتقاعدي شركة فوسبوكراع الصحراويين يوجهون “بيان توضيحي واستنكاري” للرأي العام الوطنـــــــــــــي .


مكان الحدث : العيون المحتلة.
تاريخ النشر: 2012/11/28 – 00:45 PM.
المصدر: (  
عمال ومتقاعدي شركة  فوسبوكراع الصحراويين  ) .

 

توصل طاقم  شبكة ميزرات الإعلامية ببيان من عمال ومتقاعدي شركة  فوسبوكراع الصحراويين  إلى الرأي العام الوطني والدولي جاء فيه.  

بيان توضيحي واستنكاري

“قد تستطيعون قطف بعض الزهور .. لكن لن تستطيعو وقف زحف الربيع”

لقد شكل ولازال ملف عمال ومتقاعدي شركة فوسبوكراع احدى الملفات الشائكة  والحساسة في المنطقة جعلته يتربع على عرش الملفات المؤثرة اجتماعيا واقتصاديا وسياسيا، وأصبح يهدد الاستقرار وينبأ بتطورات خطيرة قد تصبح مفتوحة على كل الواجهات والأصعدة، خاصة اذا ما حاولت ادارة الشركة وأذنابها من المرتزقة والأجسام الغريبة والمتطفلة بالدفع باتجاه القبول القسري للحلول الترقيعية الوهمية، والتي حاولت في غير ما من مرة ان تجهضه عبر محطات تاريخية من نضال العمال الصحراويين (1999-2005 -2011 – 2012)، لكنها وبالرغم من ذلك تبقى محاولات يائسة وفاشلة وسرعان ما تنهار امام الارادة والعزيمة القوية للعمال الصحراويين وتمثيليتهم الشرعية في انتزاع حقوقهم المشروعة، وأيضا لتبني هذا الملف من قبل هيئات نقابية وسياسية وازنة دوليا، والمستمد قوته كذلك من اتفاقية مدريد الثلاثية بين المغرب واسبانيا وموريتانيا، وبالتالي فان أي محاولة مجانبة للحقيقة والصواب تهدف الى خنق وطمس الاصوات الحرة والنزيهة المطالبة بحقوقها الشرعية والمكتسبة، تجعلها محاولات تغرد خارج السرب وخارج المنطق الذي يقول “ان كل ما بني على باطل فهو باطل”.

ان طبيعة المرحلة السياسية اليوم وارتباطها بالوضعية الشاذة التي كانت وتزال تعيشها المنطقة، خاصة بعد الزيارات الغير مسبوقة للوفود الحقوقية والسياسية الوازنة للإقليم (مؤسسة روبرت كينيدي- المقرر الخاص لمناهضة التعذيب خوان مانديز- المبعوث الاممي للصحراء الغربية كريستوفر روس)، واضطلاعهم بشكل دقيق ومفصل على فحوى هذه الملفات وارتباطها اقتصاديا وسياسيا بجوهر النزاع في الصحراء الغربية، تتطلب قراءة موضوعية ودقيقة بدل انتهاج سياسة التحايل والالتواء، لان ملف عمال شركة فوسبوكراع اكبر ان يلغى او يقبر بحلول جزئية خارج حلول المشروعية الدولية.

ان أي محاولة لتمويه وتغليط الرأي العام المحلى بتواطؤ مع بعض خفافيش الظلام ومصاصي الدماء، عبر طرح بعض الحلول الترقيعية والتي لاترقى بعد الى مستوى تطلعات العمال الصحراويين، تبقى محاولات قاصرة وعاجزة عن مواكبة الواقع وطبيعة المرحلة والحقائق القائلة بان ما تحاول الشركة فرضه من حلول من خلال تحركاتها المشبوهة شيء والواقع شيء آخر ويعطي الانطباع بان هذه الادارة وكان بها تتحرك وتقلب الموازين خطوة الى الامام من اجل خطوتين الى الوراء.

يتجاهلونك.. يحاربونك.. ثم تنتصر

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.