الرئيسية / آخر الأخبار / فـي خـرق سافر لحرية التنقل، قـوات الإحـتلال توقـف ثم تحقق مع مجموعة حقوقية بمدخل العيون.

فـي خـرق سافر لحرية التنقل، قـوات الإحـتلال توقـف ثم تحقق مع مجموعة حقوقية بمدخل العيون.

قامت قوات الإحتلال المغربي الممثلة في شرطتها القمعية يوم أمس الأحد بتوقيف سيارة الناشط الحقوقي الصحراوي أحماد حماد بمركز المراقبة عند المدخل الشرقي لمدينة العيون المحتلة.

وبحسب ما علمت به شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية فإن سيارة المذكور كان على متنها مجموعة من النشطاء ويتعلق الأمر بكل من :

_صاحب السيارة السيد “أحماد حماد” هو نائب رئيس لجنة الدفاع عن حق تقرير المصير بإقليم الصحراء الغربية.

_السيد “بمبا لفقير” من مؤسسي تنسقية أكديم إيزيك من شيوخ الحراك الجماهيري بالمنطقة.

_السيد “عبد الكريم أمبيركات” من مؤسسي تنسقية أكديم إيزيك ومن مناضلي الحراك الجماهيري بالمنطقة.

_السيد “لال الصوفي” من مناضلي الحراك الجماهيري بالمنطقة.

_السيد “بياي عبد العزيز” عضو لجنة الدفاع عن تقرير المصير بإقليم الصحراء الغربية.

هذا وكانت المجموعة المذكورة تقوم برحلة بضواحي وادي الساقية الحمراء المحتلة وأثناء عودتها تعرضت لتوقيف غير مبرر من طرف شرطة الإحتلال دام مدة تجاوزت الساعة إضافة إلى ما رافق ذلك من تحقيق وإستفزاز في خرق سافر لحرية التنقل وهي من أبرز حقوق الإنسان التي يحترمها المنتظم الدولي والتي تنص على أن المواطن له حرية السفر إلى أي مكان يرغب فيه دون التعدي على حريات وحقوق الآخرين، وأن يغادر إي مكان وأن يعود له في أي وقت كما  ينص على ذلك  الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في المادة 13.

وكان السيد عبد الكريم أمببركات قد أكد ظهر اليوم الأثنين  خلال  تعليقه على الحادث وهو يتحدث لإذاعة ميزرات الإخبارية  أن رئيس الفرقة القمعية التي أوقفتهم قد صرح لهم صراحة بإن أمر التوقيف كان تنفيذًا لتعليمات من جهات عليا.

img-20161114-wa0589 img-20161114-wa0590

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*