اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / بالفيديــو، وفد صحراوي هـام يجري عدة لقاءات مع ممثلي المجتمع المدني الفرنسي.

بالفيديــو، وفد صحراوي هـام يجري عدة لقاءات مع ممثلي المجتمع المدني الفرنسي.

أفادت بعثة شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية من العاصمة الفرنسية  باريس يوم أمس السبت 26 تِـشْرِين الثاني أن وفد صحراوي هام يتقدمه وزير الشباب والرياضة بالجمهورية الصحراوية السيد أحمد لحبيب عبدي، وممثل جبهة لبوليساريو بفرنسا الديبلوماسي أبي بشراى البشير، ونائبه الأول سيدي أحمد الدحة، وممثلي عن الجالية الفرنسية عن منطقة مونت لاجولي السيدين بوجمعة لعويسي، والعيث أمبيريك، ورئيسة جمعية الثقافة الصحراوية الفرنسية السـيدة فاطمة لعويسيد، وممثلي عن جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين والتي مثلها كل من السيدة عبيدة محمد بوزيد، والسيد البشير موثيق، ووفد قادم من الأراضي المحتلة والذي مثله كل من، المناضلة الصحراوية هترة أرام، والمدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان السيد حسنة أبا مولاي الداهي، وممثل عن فريق كرة القدم بمنطقة مونت لاجولي اللاعب الوطني عمار الرابط، قد أجروا لقاءات مع ممثلي المجتمع المدني الفرنسي.

وخلال هذا اللقاء الذي تمحور حول قضيتين إثنتين، والتي بدأت ببرنامج إستقبال الأطفال الصحراويين القادمين من مخيمات اللإجئين في إطار برنامج عطل السلام، حيث تمحور النقاش إلى سبل تعزيز التعاون في المستقبل خاصة على مستوى صيف 2017، من خلال دراسة الكيفية الملائمة التي من خلالها يمكن توفير كل الظروف المساهمة في نجاح العطل.

وفي هذا الصدد، أكد وزير الشباب أثناء مخاطبته للمتعاونين، أن مجئ رسل السلام الصحراويين وإستقبالهم أحس أستقبال، يعتبر بمثابة زرع بذور الأمل في أوساط “جيل بأكمله من الأبرياء” عانى من الظلم والتشريد المغربي.

أما القضية الثانية التي تم مناقشتها، فقد كانت الأراضي المحتلة ومايعشيه الشعب الصحراوي من إحتلال غاشم، حيث قدمت المناضلة الصحراوية هترة أرام، مداخلة مؤثرة تحدث فيها عن الممارسات  المشينة والوحشية ولا إنسانية التي تطال النساء الصحراويات بسب مواقفهم السياسية من قضية الصحراء الغربية.

وبدوره وزع المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان السيد حسنة أبا مولاي الداهي، وثائق على الحاضرين والتي توثق كل الإنتهاكات المغربية الجسيمة، قبل أن يقدم مداخلة يؤكد من خلالها أن الأوضاع بالأراضي المحتلة، لاتطاق بسبب الأرهاب المغربي الممارس فيها.

ومن جهتها، طالبت الناشطة الصحراوية عبيدة محمد بوزيد، من المجتمع المدني الفرنسي بالتحرك العاجل ضد حكومته، التي تدافع عن نظام يرتكب إنتهاكات جسيمة ضد مدنيين عزل، لا للشئ سوى أنهم يطالبون بحقهم الذي تضمنه كل المواثيق والعهود الدولية.

هذا وطالب صراحة ممثل الجبهة بفرنسا الديبلوماسي أبي بشراي البشير، من المشاركين الفرنسين، بالإهتمام البالغ بنداءات وفد الأراضي المحتلة، وشهاداتهم المؤثرة، مؤكدًا أن حكومة فرنسا تتحمل المسؤولية السياسية والتاريخية والأخلاقية، إتجاه شعب أراد الحيــاة بعيدا عن براثين الإحتلال المغربي.

ولمزيد من التفاصيل يمكنكم زيارة الفيديوها أسفله :

pic_0999pic_0990pic_0991pic_0992pic_0994pic_0993pic_0988pic_0989pic_0995pic_1001

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.