اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / بعد مضي 22 شهرا على مقتل الشهيد “سعيد دمبر” شبكة ميزرات تجدد وقوفها الى جانب عائلته المجاهدة.

بعد مضي 22 شهرا على مقتل الشهيد “سعيد دمبر” شبكة ميزرات تجدد وقوفها الى جانب عائلته المجاهدة.

مكان الحدث : العيون المحتلة.
تاريخ النشر: 2012/10/22 – 21:09 PM.
المصدر:
(  شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية  ) .

بينما يمراليوم 22 شهرا اي (672يوماً) عن مقتل الشهيد ” سعيد سيد احمد محمد عبد الوهاب  دمبر ” متأثرا برصاص الشرطة المغربية دون فتح تحقيق عادل و نزيه ينصف روح الشهيد و عائلته و كل  من ناضل من أجل الكشف عن حقيقة مقتله، و هو في رعيان شبابه. 

فإن طاقم شبكة ميزرات الاعلامية يجدد تأكيده ووقوفه الكامل بكافة هياكله الى جانب  عائلة الشهيد  الصحراوي ” سعيد دمبر ” التي ستظل متمسكة بحقها  في فتح تحقيق حول مقتله .
كما نطالب جميع النشطاء الحقوقيين الصحراويين و نشطاء المقاومة السلمية الصحراوية و جميع الضمائر الحية إلى الوقوف بجانب العائلة  و مؤزرتها للضغط على دولة الاحتلال المغربي حتى توقف هذه الممارسات الخطيرة، وتعجل بإجراء الخبرة الطبية على جثة الضحية، ومن ثم تمكين العائلة من معرفة الحقيقة الكاملة .

وفي مايلي نص البيان العائلة – 

 بيان عائلة الشهيد الصحراوي
” سعيد دمبر ”
 22 شهرا تمر عن وفاة ابننا الشهيد الصحراوي ” سعيد دمبر ” متأثرا برصاص مسدس في ملكية الدولة المغربية، التي لم تقبل إجراء تحقيق مستقل و رفضت طلب العائلة ودفاعها في إجراء خبرة طبية مضادة من طرف أطباء مختصين في الطب الشرعي و اكتفت فقط بتقرير أولي لأطباء محليين و  غير مختصين.
 و هو ما يجعل العائلة باستمرار تطالب بهذا التشريح الطبي المضاد ، كونه هو الكفيل لإظهار حقيقة وفاة ابننا ” سعيد دمبر ” و الكشف عن ظروف و ملابسات مجموعة من الحقائق تظل مرتبطة بواقعة هذه الجريمة التي استهدفت و مست من الحق لابننا في الحياة، و هو في ريعان شبابه.
 و لم تكتف الدولة المغربية بعد سلسلة من المضايقات و طمس حقيقة وفاة ابننا ” سعيد دمبر ” و محاولة تشويه أخلاقه الحميدة قيد حياته، بل قامت بسرقة جثمانه من ثلاجة بقسم الأموات بمستشفى الحسن بن المهدي بالعيون ودفنه في زمان ومكان نجهلهما ، و هو ما شكل خرقا سافرا و تجاوزا خطيرا لمطالب و إرادة العائلة في دفن ابنها في مكان وزمان تحدده هي بعد أن تستجيب الدولة المغربية للمطالب العادلة و المشروعة و المكفولة في الدستور المغربي و في مختلف العهود و القوانين الدولية.
 إن الدولة المغربية لم تقم طيلة مراحل وقوع هذه الجريمة بتقديم أدلة واضحة على أن الوفاة طبيعية و أن إطلاق الرصاص على ابننا جاء عن طريق الخطأ، و إلا كيف نفسر رفضها لإجراء خبرة طبية على جثة ابننا التي هي مشروعة بقوة القانون ؟ و كيف يبرر القضاء المغربي عدم فتحه لأي تحقيق مستقل يروم إلى الوصول إلى كافة المعطيات المحيطة من بعيد أو من قريب بقضية وفاة ابننا متأثرا برصاص الشرطة المغربية؟.
 و على هذا الأساس، فإن العائلة ستظل مستمرة في العمل مع كافة المنظمات و الجمعيات الحقوقية الدولية و الضمائر الحية ،مطالبة بالحقيقة الكاملة لوفاة ابنها ” سعيد دمبر ” من خلال :
ـ إجراء خبرة طبية مضادة و لو تطلب ذلك إخراج جثته من قبره المجهول.
ـ التشبث بمعاقبة المسؤولين عن هذه الجريمة النكراء التي تتحمل مسؤوليتها الدولة المغربية، باعتبارها هي المالكة للسلاح الذي تدعي السلطات المغربية انه المتسبب في مقتل ابننا عن طريق الخطأ.
ـ تقديم الدولة المغربية لاعتذار رسمي لما لحق العائلة من أضرار مختلفة مست عدة جوانب مهمة من الحياة الطبيعية للعائلة، و التي يبقى على رأسها وفاة أبينا ” سيدي أحمد دمبر ” متأثرا بواقعة مقتل ابنه ” سعيد دمبر ” و بما روجته السلطات المغربية من شائعات استهدفت أخلاق و القيم النبيلة و الحميدة لابننا قيد حياته. 

حرر بالعيون / الصحراء الغربية بتاريخ: 22 أكتوبر 2012
عن عائلة الشهيد الصحراوي
” سعيد دمبر.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.