اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / أمانة الفروع تدعو المواطنين الصحراويين للانخراط في الحملة الوطنية من أجل إطلاق سراح أسود “أكديم إزيك”.

أمانة الفروع تدعو المواطنين الصحراويين للانخراط في الحملة الوطنية من أجل إطلاق سراح أسود “أكديم إزيك”.

مكان الحدث : الشهيد الحافظ بمخيمات العزة والكرامة.
تاريخ النشر: 2012/10/18 – 21:03 PM.
المصدر: ( اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين ).

 

دعا البيان الختامي لأمانة الفروع، التي عقدت اجتماعها الدوري الرابع يوم الخميس برئاسة رئيس الجمهورية الامين العام للجبهة، محمد عبد العزيز، كافة المواطنين الصحراويين بالانخراط في الحملة الوطنية من اجل اطلاق سراح المعتقلين السياسيين الصحراويين الذين سيحاكمون يوم ٢٤ اكتوبر الجاري أمام محكمة عسكرية مغربية.

كما تناول الاجتماع بالنقاش عددا من المواضيع المتعلقة بالانشطة الوطنية الاخيرة، واستحقاقات أخرى اقتربت مواعيد تنظيمها مثل المؤتمر السابع لاتحاد العمال، والمهرجان الثقافي، وتظاهرة آرتيفاريتي.

وفيما يلي نص البيان:
————-

الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب
أمانة الفروع
التاريخ: 18 أكتوبر2012
بيــــــــــــــــان
عقدت أمانة الفروع اجتماعها الدوري الرابع برئاسة الأخ محمد عبد العزيز الأمين العام للجبهة رئيس الجمهورية يوم 18 أكتوبر 2012 بمقر رئاسة الجمهورية وتدارست بعمق الوضع السياسي في مختلف ساحات النضال الوطني.

وبعد استعراضها لجدول الأعمال المقرر توقفت بالعرض والتقييم عند عدة مواضيع من بينها، الذكرى37 لتأسيس الوحدة الوطنية ونوهت بشتى فعاليات تخليدها التي عمت مختلف الساحات الوطنية: برامج النواحي العسكرية للجيش المخلدة للحدث، ملتقى أطر جاليات الجنوب، زيارة مجلس وسلطات ولاية السمارة وأمناء فروع روابط منظمة اتحاد الطلبة التي احتضنتها بلدتا أغوينيت وبئر لحلو المحررتين بالناحيتين العسكريتين السابعة والخامسة بين ظهران مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي، وما عكسته البرامج والأنشطة المخلدة للحدث بمخيمات العزة والكرامة من روح معنوية عالية وقوة الإرادة والصمود وما عرفته المناطق المحتلة وجنوب المغرب والمواقع الجامعية المغربية من تأجيج وتصعيد للانتفاضة وهبة الجالية الوطنية في مواقع المهجر التي نقلت الاحتجاجات إلى واجهات سفارات وقنصليات نظام الاحتلال.

كما تطرق الاجتماع لتخليد اليوم الوطني للخيمة، المصادف لبداية نصب وصناعة الحدث التاريخي الذي أسس لملحمة مخيم أكديم إزيك، وأهمية هذا الحدث ودلالة هذا المكون الثقافي السياسي ــ الخيمة ــ الذي غدا سلاحا يرعب الاحتلال ويفضح ويفشل سياساته والذي في أفقه يتهيأ الشعب الصحراوي بكامل طاقاته وفي مختلف تواجداته لتخليد وإحياء الذكرى الثانية لملحمة أكديم إزيك البطولية وللجعل من هذا الموعد التاريخي معلما مفصليا جديدا في مقارعة الاحتلال المغربي في المرحلة الحالية لاسيما والقضية الوطنية تتكلل بالانتصارات تلوى الأخرى التي كان آخرها قرار اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار التابعة للأمم المتحدة وباقي تقارير هيئات ومنظمات حقوق الإنسان، الشيء الذي يزيد من تضييق الخناق على العدو ويحقق إختراقا للحصار المفروض على المنطقة ويفتح المزيد من الأفاق المستقبلية للنضالات السلمية، في ظل الزيارات الدولية العديدة المرتقبة.

وعند تناول الدخول الاجتماعي الحالي سجل الاجتماع العودة السلسة المنتظمة لكافة البرامج موضع التقييم خاصة عودة الطلبة والتلاميذ لمواقعهم الدراسية في الداخل والخارج والتحضيرات لإلتحاق دفعات الشباب بالمدارس العسكرية كما أشاد الاجتماع بالأجواء التي طبعت الحملات الوطنية الموجهة للمحيط والبيئة المرافقة لهذا الموسم.

وفي أفق الاستحقاقات البرامجية المقبلة وبعد أن سجل الاجتماع نجاح الندوات التحضيرية وباقي الاستعدادات لعقد المؤتمر السابع للاتحاد العام لعمال الساقية الحمراء ووادي الذهب مؤتمر الشهيد سعيد دمبر توقف الاجتماع عند أهمية هذا الحدث السياسي، وكذا المهرجان الثقافي وتظاهرة آرت تفاريتي في الأسبوع الأخير من الشهر الجاري وأهاب في هذا الخصوص بجماهير شعبنا للتجند لإنجاح هذه الاستحقاقات ووجه بالمناسبة تحية تقدير وعرفان إلى جميع عمالنا في كافة الساحات الوطنية وفي المهجر.

كما حيا الاجتماع بكامل التعظيم والإكبار الاستعداد والروح القتالية العالية لمقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي الأبطال صانعي مفاخر الشعب وأمجاد الوطن على مر التاريخ، في ظل التحضيرات الجارية لتنظيم مسابقة الشهيد الولي العسكرية وعقد ملتقى المحافظين بالأراضي المحررة
وقد نالت إنتفاضة الاستقلال القسط الأوفر من هذا الاجتماع بالنظر إلى الوضع الخطير الذي تشهده المناطق المحتلة الناتج عن الارتباك وردات الفعل الهمجية للعدو جراء تصعيد نضالات إنتفاضة الاستقلال السلمية المتواصلة والمتفاعلة مع كل تطورات واستحقاقات الواقع الوطني، من إحياء لليوم الوطني للخيمة وتخليد الذكرى 37 للوحدة الوطنية والتحضيرات لتخليد وإحياء ملحمة أكديم إزيك في ذكراها الثانية وباقي المواعيد والاستعدادات لاستقبال قدوم البعثات والمنظمات.

وفي هذا الإطار أدان الاجتماع وبشدة هذه الممارسات الوحشية لافتا الانتباه إلى ضرورة أن تتحمل الأمم المتحدة والعالم مسؤولية الدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية أمام هذه الهجمة العدوانية الشرسة التي تستهدف شعبنا في الجزء المحتل من التراب الوطني، لتؤكد أمانة الفروع تضامنها مع ما تخوضه جماهير شعبنا في المناطق المحتلة وجنوب المغرب والمواقع الجامعية المغربية من نضالات وتضحيات وتقف وقفة تحية وتضامن ومؤآزرة مع كافة معتقلي الانتفاضة الباسلة وخاصة في هذه الآونة التي تعرف تقديم أبطال ملحمة أكديم إزيك للمحاكمة العسكرية وتتعرض حياة المعتقل السياسي يحي محمد الحافظ إيعزى المضرب عن الطعام للخطر.

وفي الختام فإن الاجتماع ليهيب بكافة الشعب الصحراوي للإنخراط في الحملة الوطنية من أجل إطلاق سراح أبطال ملحمة أكديم إزيك المقدمين إلى المحاكمة العسكرية وكافة المعتقلين الصحراويين ولمزيد من تقوية وتعزيز مكسب الوحدة الوطنية والالتفاف الدائم حول صانعة وضامنة المشروع الوطني الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب في أفق تخليد ذكرى ميلادها الأربعين، وللتحلي بالوعي واليقظة والاستنفار لإفشال مناورات ودسائس العدو المغربي ورفع التحديات وإنجاح كافة استحقاقات البرامج المقبلة كما تزف بهذه المناسبة التهاني للشعب الصحراوي المسلم بمناسبة عيد الاضحى المبارك.
الدولة الصحراوية المستقلة هي الحل. 

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.