الرئيسية / آخر الأخبار / وفد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب يُستقبل بمقر البرلمان السويدي.
arton2550-a9a6c

وفد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب يُستقبل بمقر البرلمان السويدي.

استقبل اليوم بمقر البرلمان السويدي مجموعة من البرلمانين الاشتراكيين وفد الشبيبة الصحراوية و تطرق إلقاء الى اخر مستجدات القضية الصحراوية على جميع المستويات فقد قدم الوفد إحاطة عن الظروف التى يعيشها الشباب الصحراوي منذ أربعين سنة من اللجؤ فقد اكد الوفد ان الشباب الصحراوي لم يعد يثق بالأمم المتحدة بعد عجزها عن تنظيم استفتاء في الصحراء الغربية بعد خمسة و عشرون سنة من تواجدها فبدلا من ان تكون وسيلة للمساعدة في إيجاد حل سلمي اصبحت اداة في يد فرنسا لاطالة عمر النزاع و استغلال الثروات الطبيعية الصحراوية و انتهاك حقوق مواطنينا في الاراضي المحتلة.

و ما طرد المغرب للمكون السياسي و الاداري لبعثة المنورسو و فشل مجلس الأمن في عودته الا دليل على فشل اللامم المتحدة في الوفاء بالتزاماتها في تنظيم استفتاء في الصحراء الغربية.


كما تطرق الوفد الى الوضع المتوتر حالا بمنطقة الكركرات و الناتج عن انتهاك المغربية لاتفاق وقف إطلاق النار بالمنطقة و عجز مجلس الأمن عن اتخاذ إجراءات صارمة ضد المحتل المغربي بسب الفيتو الفرنسي و كد الوفد على ان المنطقة في حالة استنفار شديد وان العودة للحرب متوقعة في اي لحظة.


اما البرلمانين الاشتراكية السويدبن فقد أدانوا باشد العبارات التعنت المغربي و تماطل الامم المتحدة في اتنظيم استفتاء حر و عادل يحقق من خلاله الشعب الصحراوي تقرير مصيره اكدو على موقف حزبهم الداعم للقضية الصحراوية ثابت و لن يتغير وان قضية الاعتراف بالجمهورية الصحراوية لازالت من الاولويات في اجندة الحزب الخارجية و سيواصلون العمل في هذا المنحى.


كما أكدا البرلمانين على مواصلة العمل و مطالبة الحكومة السويدية بضرورة الضغط على المغرب للانصياع للشرعية الدولية و احترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير و استغلال تواجد السويد بمجلس الأمن للمساهمة في إيجاد حل عادل و نهائي لقضبة شعبنا العادلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*