اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / أبـي بشرايـا البشير يؤكـد لبي بي سي أن الصحراويين لن يبقوا مكتوفي الأيدي إذا فشل حل السلمي.

أبـي بشرايـا البشير يؤكـد لبي بي سي أن الصحراويين لن يبقوا مكتوفي الأيدي إذا فشل حل السلمي.

أكد ممثل جبهة البوليساريو بفرنسا, ابي بشرايا, في تصريح لقناة التلفزيون البريطانية, بي بي سي (عربي), ان “القيادة الصحراوية تحبذ الحل السياسي في النزاع مع المحتل المغربي و لكنها لن تبقي مكتوفة الايدي اذا ما فشل ذلك لان جبهة البوليساريو تتعرض لضغط المواطنين الصحراويين”.

و قال الدبلوماسي الصحراوي خلال اللقاء الذي تم بثه أمس الثلاثاء ان جبهة البوليساريو, كانت واضحة منذ البداية” فيما يتعلق بحل النزاع بينها و بين المغرب, موضحا انه اذا ما توصلت الجبهة الى القناعة النهائية بأن الامم المتحدة غير جادة في تنظيم استفتاء تقرير المصير او انها غير قادرة على ذلك فان الصحراويين لن يبقوا مكتوفي الأيدي ابدا”.

و قال السيد بشرايا: “اننا نتعرض الى ضغط من رأينا العام الوطني ليس فقط داخل مخيمات اللاجئين و لكن أيضا داخل المدن المحتلة من الصحراء الغربية من اجل معاودة حمل السلاح ضد الاحتلال المغربي بسبب خيبة الأمل من الامم المتحدة على تشريف التزاماتها الخاصة بتنظيم استفتاء تقرير المصير”.

و جدد نفس المسؤول التأكيد على ان الصحراء الغربية متمسكة الى غاية الان بخيار وقف اطلاق النار و لم تقم بخرقه ابدا, على عكس ما فعله المغرب بمنطقة الكركارات جنوب الصحراء الغربية في الصيف الماضي و قبلها سنة 2001 و سنة 2002.

ان جبهة البوليساريو, كما أضاف, قالت “بشكل واضح للامم المتحدة و لجميع الاطراف الدولية بأننا لن نقبل تحت أي مبرر كان اي خرق لوقف اطلاق النار”, مشيرا ان “هذه الرسالة فهمتها الامم المتحدة و قامت بتشكيل نقطة مراقبة دائمة ما بين الجيشين الصحراوي و المغربي اللذين يفصل بينهما 120 مترا فقط”.

ان الامم المتحدة و القوى الغربية و الاطراف الدولية الفاعلة تعرف, كما قال السيد ابي بشرايا, ان جبهة البوليساريو “جادة و لكن اذا لم يغير المغرب خطوته في انتهاك وقف اطلاق النار فان البوليساريو مستعد في اي لحظة من اللحظات لفتح النار و فرض الخيارات الوطنية للشعب الصحراوي”.

و عن سعي المغرب الى العودة الى الاتحاد المغربي قال الممثل الصحراوي ان المغرب انسحب من الاتحاد الافريقي (الوحدة الافريقية سابقا) سنة 1984 بسبب قبولها عضوية الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية و “يحاول الانضمام اليه من الباب الضيق بعد جملة الانتصارات التي حققتها قضية الصحراء الغربية خلال السنوات الاخيرة”.

واشار الى ان سبب انسحاب المغرب من الاتحاد الافريقي “لا زال باق, بل موقف الاتحاد الافريقي من الصحراء الغربية يتعمق و يتطور بشكل مطرد من أجل مرافقة الشعب الصحراوي خلال جميع المحافل الدولية خاصة الامم المتحدة من اجل حصوله على حق تقرير المصير و تنظيم الاستفتاء”.

و ذكر ممثل البوليساريو في هذا الصدد ان الاتحاد الافريقي طالب خلال القمم الاخيرة, من الامم المتحدة, بان تحدد تاريخا للاستفتاء و لكنه ايضا اتخذ مجموعة من الاجراءات العملية منها تعيين شخصية بارزة تتمثل في رئيس دولة افريقية سابقا الموزمبيق, جواكيم شيسانو) مبعوثا له في الصحراء الغربية لاسماع صوت الاتحاد في هذا الموضوع.

و كانت البي بي سي قد بثت شريطا وثائقيا حول الاوضاع في مخيمات الصحراويين, تم تصويره في مخيم سمارة تحت عنوان “الصحراء الغربية: عالم اللاجئين المنسي”.

و خلصت المبعوثة الخاصة للقناة البريطانية الى القول بان “الناس في الصحراء الغربية في حالة انتظار دائم يرفضون الاستسلام و التخلي عن حلمهم في بناء دولتهم المستقلة لكنهم في الوقت نفسه يقولون انهم لن ينتظروا الى الأبد…”.

نقلاً عن الزملاء بموقع الصمود مع تغيير العنوان والصورة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.