اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / الخارجية الفرنسية تؤكد أنها تتابع وبإهتمام بالغ سير أطوار محاكمة أسود ملحمة أكديم إيزيك.

الخارجية الفرنسية تؤكد أنها تتابع وبإهتمام بالغ سير أطوار محاكمة أسود ملحمة أكديم إيزيك.

تتابع فرنسا ب “اهتمام” محاكمة السجناء السياسيين الصحراويين لمجموعة اكديم ايزيك منذ أمس الاثنين بالرباط حسبما أعلنه الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية رومان نادال اليوم الثلاثاء.

و خلال اللقاء الصحفي اليومي صرح السيد نادال أن ” فرنسا تتابع باهتمام سير المحاكمة الجارية” مؤكدا طرد المغرب للمناضلة الفرنسية كلود مانجين أسفاري زوجة نعمة أسفاري احد المعتقلين الصحراويين ال24 الذين يناضلون من أجل استقلال الصحراء الغربية المحتلة من طرف المغرب منذ أكثر من 40 سنة.

في هذا الصدد أوضح المتدخل أن ” السيدة كلود مانجين أسفاري التي وصلت يوم الأحد 12 مارس الى مطار الرباط لم يسمح لها بالدخول الى المغرب و تمت اعادتها الى باريس صباح يوم الاثنين 13 مارس” مضيفا أن السلطات الدبلوماسية و القنصلية الفرنسية بالرباط ” اهتمتا بمواطنتنا التي تستفيد من الحماية القنصلية على غرار جميع الفرنسيين بالخارج”.

و تعد هذه المرة الثالثة التي تطرد فيها كلود مانجين من المغرب الذي يمنعها من زيارة زوجها و من حضور محاكمته و هو الطرد الذي أدانته اليوم الثلاثاء الجمعية الفرنسية ” جمعية أصدقاء الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية”.

من جهة أخرى اشارت الجمعية في بيان لها أن ” طرد صديقتنا كلود مانجين أسفاري و الظروف التي تجري فيها هذه المحاكمة الجديدة مقلقة جدا”.
كما ترى الجمعية أن حضور مراقبين منتدبين من طرف الممثليات الدبلوماسية المعتمدة بالرباط و الهيئات الدولية “وحده سيسمح بفرض محاكمة عادلة و يؤدي الى الافراج الفوري عن السجناء” داعية فرنسا إلى الالتزام من أجل “عدالة حقيقية”.

و خلال الندوة الصحفية التي نظمت الثلاثاء الماضي بالجمعية الوطنية الفرنسية دعا نواب من بينهم نويل مامير فرنسا بلد حقوق الانسان الى لعب دور و ” الى التعبير عن استنكارها لهذه المحاكمة “الزائفة”.

نقلاً عن الزملاء بموقع الصمود مع تغيير العنوان والصورة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*