اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / هذا ما أكدته مملكة السويد عشية إستقبالها عضو الأمانة الوطنية والمنسق مع المينورسو أمحمدخداد

هذا ما أكدته مملكة السويد عشية إستقبالها عضو الأمانة الوطنية والمنسق مع المينورسو أمحمدخداد

أكدت اليوم الأربعاء نائبة وزيرة الخارجية السويدية السيدة “آنيكا سودر”. الاهتمام الكبير الذي توليه السويد للقضية الصحراوية وضرورة احترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير  وتعزيز السلم والاستقرار في المنطقة ، ودلك خلال لقاء جمعها بالسيد أمحمد خداد ،عضو الأمانة الوطنية والمنسق الصحراوي مع المينورسو بمقر وزارة الخارجية بستوكهولم.

وخلال اللقاء الذي حضره السيد علين الكنتاوي ممثل الجبهة في السويد الي جانب معاوني السيدة “آنيكا سودر” تم التطرق الي العلاقات الثنائية الصحراوية السويدية وآخر تطورات القضية الصحراوية في أفق النقاشات الذي سيعرفها مجلس الأمن  الدولي مع نهاية شهر ابريل على أساس التقرير الذي قدمه الأمين العام للأمم المتحدة السيد “أنطونيو غوتيريس”.

وأكدت نائبة وزيرة الخارجية السويدية الاهتمام الكبير الذي توليه السويد للقضية الصحراوية وضرورة احترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير  تعزيز السلم والاستقرار في المنطقة,

وتناول اللقاء  أيضا موضوع القرار الأخير الذي اتخذته المحكمة الأوروبية التي أكدت أن الصحراء الغربية والمغرب إقليميين منفصلين ومختلفين وبأنه لا يمكن إبرام اي اتفاقية حول الثروات الطبيعية الصحراوية بدون استشارة الشعب الصحراوي من خلال ممثله الشرعي والوحيد الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب.

كما اخذ حقوق الإنسان في الصحراء الغربية وضرورة توسيع مهام المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الإنسان  حيزا من النقاش.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.