اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / معتقلون سياسيون صحراويون يواصلون إضراباتهم المفتوحة عن الطعام بثلاثة سجون مغربية رهيبة.

معتقلون سياسيون صحراويون يواصلون إضراباتهم المفتوحة عن الطعام بثلاثة سجون مغربية رهيبة.

لازالت مجموعة متكونة من 15 معتقلا سياسيا صحراويا تواصل إضرابها المفتوح عن الطعام بالسجنين المحليين بوزكان و طاطا و بالسجن المركزي لوداية بمراكش المغرب.

و بحسب إفادة مصادر عائلية فإن الوضعية الصحية لكافة المضربين عن الطعام تزداد سوءا بسبب مضاعفات الإضراب المفتوح عن الطعام و سوء المعاملة و عدم مبالاة إدارات هذه السجون بمطالبهم العادلة و المشروعة.

فبالسجن المحلي بوزكارن / المغرب يعاني المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان ” عبد الخالق المرخي ” من وضع صحي مزري بعد مرور 18 يوما عن إضرابه المفتوح عن الطعام ، حيث لا زال معزولا في مصحة السجن و يعاني من آلام حادة على مستوى الجهاز الهضمي و الكلي و الرأس و العظام و العينين و من التعب .

و بالسجن المركزي الوداية بمراكش / المغرب يعاني 13 طالبا و معتقلا سياسيا صحراويا بعد مرور 08 أيام على إضرابهم المفتوح عن الطعام من معاناة صحية نتيجة عدة أمراض بات الجميع يشتكي منها و من سوء المعاملة التي تطالهم باستمرار من طرف إدارة السجن بإشراف مباشر من مدير السجن.

أما السجن المحلي بطاطا / المغرب فقد اضطر المعتقل السياسي الصحراوي ” علي السعدوني ” إلى الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام ابتداء من تاريخ 11 أبريل / نيسان 2017 بسبب ما يعانيه من سوء المعاملة و من الحرمان من أبسط الحقوق كالحق في الحصول على مؤن غذائية من عائلته و الحق في الاتصال بالعالم الخارجي بواسطة هاتف المؤسسة و الحق في الفسحة و الزيارة المفتوحة لعائلته و أصدقائه حسب ما هو متضمن في القواعد النموذجية الدنيا لحماية السجناء و في القانون المنظم للسجون بالمغرب 23 / 98 .

المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.