اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / الجبهة تعلن رسمياً أنها سوف تحدد موقفها من الوضع بالكركرات بعد نهاية المحادثات حول القرار.
Members of the security council voted at the United Nations Headquarters in Manhattan, New York, December 18, 2015. REUTERS/Eduardo Munoz

الجبهة تعلن رسمياً أنها سوف تحدد موقفها من الوضع بالكركرات بعد نهاية المحادثات حول القرار.

كشف ممثل جبهة البوليساريو بالامم المتحدة السيد البخاري احمد اليوم الاربعاء أن جبهة البوليساريو “ستنتظر نهاية المحادثات حول مشروع القرار قصد الإعلان عن موقفها علنيا حول مسار السلم بما في ذلك الوضع في الكركرات”.

وصرح الدبلوماسي الصحراوي لوكالة الانباء الجزائرية أن المغرب وفرنسا يضغطان بقوة إلى غاية المطالبة بالانسحاب الفوري لجبهة البوليساريو من الكركرات دون أدنى شرط”.

و حسب ذات المتحدث كان لفرنسا و لبعض أصدقاء المغرب غير المعروفين نفوذا كبيرا على تحرير نص المشروع.

أما بالنسبة للكركرات شدد البخاري احمد على “ضرورة معالجة أسباب و نتائج الأزمة” موضحا أن المشكل بدأ عندما أراد المغرب استكمال مشروع الطريق العابر على المنطقة المحضورة بموجب الاتفاقات العسكرية. و أضاف قائلا أن “انتهاك قواعد وقف إطلاق النار كان سببا في الأزمة و أدخل مسار السلم في الصحراء الغربية في خطر”.

اقترحت جبهة البوليساريو على منظمة الأمم المتحدة إرسال لجنة تقنية قصد دراسة انتهاك وقف إطلاق النار على أرض الواقع غير أن فرنسا و المغرب عارضتا هذا الاقتراح عن طريق محاولة توريط مجلس الأمن في إضفاء الصفة الشرعية على أفعال الرباط.

و اعتبر الدبلوماسي الصحراوي أنه من الضروري أخذ فشل المفاوضات في مانهاست سنة 2007 بعين الاعتبار عن طريق إدماج داخل مشروع القرار “عناصر بشكل يمكن المحادثات الجديدة التي دعا إليها الأمين العام الأممي من أن تكون ناجحة”.

و أشار إلى أن “بعض التصريحات الفرنسية حول هذا الجانب تشوبها الخفة و التواطؤ علما أن المغرب لن يتعاون في إطار حوار جدي و ذو مصداقية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.