الرئيسية / اخبار / أحزاب اليسار الاسبانية تطرح تساؤلات على الحكومة بشأن وضعية حقوق الانسان بالمناطق المحتلة خلال جلسة علانية للبرلمان.

أحزاب اليسار الاسبانية تطرح تساؤلات على الحكومة بشأن وضعية حقوق الانسان بالمناطق المحتلة خلال جلسة علانية للبرلمان.



مكان الحدث : سلا المغربية  .

تاريخ النشر: 2012/06/20 – 02:33 PM.
المصدر: (أحزاب اليسار الاسبانية ) . 


  تقدمت  احزاب اليسار الاسباني، خلال جلسة مراقبة عمل الحكومة الاسبانية داخل البرلمان الوطني الاسباني،اليوم الاربعاء، بطرح تساؤلات على الحكومة حول وضعية حقوق الانسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية، ومواقفها من الاعتقالات والتعذيب في ظل الاحتلال المغربي
 
فقد أظهرت عدة قنوات تلفزيونية بالبث المباشر الشاب لفقير كزيزة، بمنصّة الجمهور، داخل قاعة البرلمان، وهو الذي أنهى 17 يوما من الاضراب عن الطعام أمام السفارة المغربية بمدريد، بحيث طرح النائب جوان نويت السؤال بإسم أحزاب اليسار الاسبانية، وقد ظهر النائب  والعلم الصحراوي يرفرف على صدره
وتحت صورة الشابة الصحراوي المضرب عن الطعام ،  كتبت جريدة الموندو  قئلة” ناشطون مدافعون عن الصحراويين يظهرون بمجلس النواب”مضيفة ” دخلت مجموعة من الناشطين المؤيّدين للصحراويين، مرفوقة بالفنانة بيلار بارذيم، الى مقر مجلس النواب الاسباني، في سياق إحتجاج يخصّ نزاع الصحراء الغربية، وذلك بمناسبة طرح سؤال من قبل أحزاب اليسار حول النزاع، مطالبين من خلاله الحكومة ب”الانخراط أكثر”، والتدخل لدى الحكومة المغربية لوقف موجات التعذيب والمساس “الفاضح” بحقوق الانسان بالمناطق المحتلة
 وتلاحظ الصحيفة بأن جواب وزير الخارجية الاسباني، “لم يقنع النائب الاسباني، الذي  كان يعلّق علما صحراويا على صدره
 وفي أعقاب النقاش الحاد، تضيف الصحيفة، “خرج الناشطون الى البوابة الرئيسية، ملوّحين بعلامات النصر، هاتفين بالصحراء الحرة، فاليخرج المغرب، والحرية للمعتقلين السياسيين الصحراويين”. 

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*