اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / البخاري احمد يتطرق لتدهور أوضاع حقوق الإنسان في الصحراء الغربية المحتلة أمام لجنة تصفية الاستعمار.

البخاري احمد يتطرق لتدهور أوضاع حقوق الإنسان في الصحراء الغربية المحتلة أمام لجنة تصفية الاستعمار.



مكان الحدث :نيويورك .
تاريخ النشر: 2012/06/16 – 18:41 PM.
المصدر: (واص) مع تغيير الصورة .



 أكد ممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة، عضو الأمانة الوطنية، االسيد البخاري احمد، أن وضعية حقوق الإنسان في الصحراء الغربية المحتلة “في تدهور مستمر و ممنهج”، في مداخلة يوم الجمعة أمام لجنة تصفية الاستعمار التابعة للأمم المتحدة بنيويورك.

 و أضاف ممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة  أن القمع المغربي في الصحراء الغربية “تجاوز حدود الرعب” كما يتضح من الحالة الأخيرة للشاب الصحراوي حمدي الطرفاوي المعروف بنشاطه و دفاعه عن حقوق الشعب الصحراوي في تقرير المصير و الاستقلال الذي اختفى يوم 18 ماي ليظهر جثة مجزأة مرمية خارج مدينة العيون المحتلة يوم 29 ماي.

وحالة الشاب الصحراوي سعيد دنبر الذي قتل على يد شرطي مغربي يوم 21 ديسمبر 2010 بعيار ناري في الرأس مازال حتى أيام في ثلاجة الأموات أمام رفض سلطات الاحتلال توضيح ملابسات الموت وتحديد المسئولية السياسية و الجنائية للقضية و محاسبة الجناة.

و قال السيد البخاري احمد أن السجون المغربية مكتظة بالمعتقلين السياسيين الصحراويين و العشرات من الصحراويين الذين اعتقلوا خلال عملية الهجوم الغادر على مخيم الاحتجاج في كديم ازيك من قبل قوات الاحتلال المغربي، مازالوا ينتظرون محاكمات عسكرية، مما يعكس طبيعة الوجود الاستعماري المغربي في الإقليم.

و أضاف  أن الوضعية المأسوية لحقوق الإنسان في الصحراء الغربية المحتلة  دفعت الأمم المتحدة  و البرلمان الأوربي و منظمات حقوق الإنسان مثل منظمة العفو الدولية و هيومن رايتس وتش إلى مطالبة مجلس الأمن في عدة مناسبات بتوسيع صلاحيات بعثة الاستفتاء في الصحراء الغربية (مينورسو) لتشمل آلية مراقبة و حماية حقوق الإنسان و التقرير عنها في انتظار الحل العادل و الدائم لقضية الصحراء الغربية.

و شجب ممثل جبهة البوليساريو  موقف فرنسا داخل مجلس الأمن التي تمنع لحد الساعة الاستجابة لهذا المطلب مما يجعل ازدواجية في المعايير و الكيل بمكيالين فيما يتعلق  بالقضية الصحراوية.  

و ندد بالقرار المغربي الأخير بوضع حد لتعاطيه مع وساطة المبعوث الشخصي الذي يعكس حقيقة موقف غير مسئول و غير جدي مما يطرح تساؤلات حول ما كان يراهن عليه المنتظم الدولي لحد الساعة من اجل إيجاد حل سلمي و عادل و دائم للنزاع في الصحراء الغربية.

و أوضح السيد البخاري احمد أنه بالنسبة للأمم المتحدة فإن القضية الصحراوية يتم حلها من خلال ممارسة الشعب الصحراوي لحقه في تقرير المصير و هو ما تأكده كل قرارات الجمعية العامة و فتوى محكمة العدل الدولية و أن هذا الحق مجردا من خيار الاستقلال، كما تريده قوة الاحتلال المغربي، ينافي الشرعية الدولية و القانون الدولي.

إن هذه التطورات المتعلقة بقضية الصحراء الغربية، يضيف السيد البخاري احمد، يجب أن تكون في صلب اهتمامات اللجنة و صلاحياتها مادامت تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية لم تستكمل بعد.

و طالب اللجنة بضرورة عقد اجتماع خاص حول الصحراء الغربية و دعوة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة و الاتحاد الإفريقي و كذا خبراء يتمتعون بالمصداقية للنقاش من اجل استرجاع سلطة و مصداقية اللجنة، داعيا إياها إلى معاودة زيارتها للمنطقة لتقييم الأوضاع ميدانيا التي تلت زيارتها في ماي 1975.

و أكد ممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة السيد البخاري احمد في نهاية مداخلته أمام اللجنة الخاصة لمجموعة ال 24 أن جبهة البوليساريو، الشريك إلى جانب المغرب في عملية تصفية الاستعمار من آخر مستعمرة في إفريقيا، على استعداد تام لدعم عمل اللجنة و مساندتها. 

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.